مقتل شخص وإصابة آخر في حادث طعن في جامعة بسنغافورة

تم نشره في الثلاثاء 3 آذار / مارس 2009. 10:00 صباحاً

سنغافورة- قالت جامعة نانيانج التكنولوجية في بيان لها إن طالبا بالسنة النهائية بالجامعة طعن محاضرا صباح أمس ثم قفز من المبنى مما أدى إلى مقتله.

يذكر أن الأستاذ الجامعي في حالة مستقرة. ونقل إلى مستشفى قريبة، حيث تلقى علاجا طبيا للجروح التي أصابته في الهجوم.

وأعلن عن وفاة الطالب في كلية الهندسة الكهربائية والإلكترونية بالجامعة عقب العثور على جسده على أرضية مبنى الجامعة المكون من سبعة طوابق. ولم تعطِ الجامعة أية معلومات حول خلفية حادث الطعن.

وقال رئيس الجامعة سو جوانينج: "الجامعة مصدومة للغاية وحزينة لما حدث". وأضاف "مجتمع الجامعة سوف يتآزر في هذا الوقت العصيب وسنبذل أقصى جهدنا لمساعدة أسرة الطالب والأستاذ وعائلته وهؤلاء الذي تأذوا جراء الحادث". وحددت وسائل إعلام محلية هوية الأستاذ الجامعي بأنه يدعى تشان كاب لوك، أستاذ لهندسة المعلومات بالجامعة. ويقال إنه كان المشرف على الطالب في أحد المشروعات.

التعليق