مايك مايرز أسوأ ممثل وفيلمه "مرشد الحب" أسوأ فيلم

تم نشره في الاثنين 23 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً

 

لوس انجليس- حصل نجم الكوميديا الكندي مايك مايرز أول من أمس على النصيب الأكبر من جوائز "راتزيس" لأسوأ الأعمال السينمائية في هوليوود لعام 2008.

ونال فيلم "مرشد الحب" الذي لم يحقق نجاحا يذكر في شباك التذاكر على جائزة أسوأ فيلم، كما حصل بطل الفيلم مايرز على جائزة أسوأ ممثل في الاحتفال الذي يقام سنويا في اليوم السابق لحفل توزيع جوائز الاوسكار لأفضل الأعمال السينمائية.

ولم يخب ظن منتقدي الممثلة ونجمة المجتمع باريس هيلتون، حيث حصلت على ثلاث جوائز كأسوأ ممثلة عن دورها في الفيلم الكوميدي

"ذا هوتي أند ذا نوتي" أو (الحلوة والشقية)، كما حصلت على أسوأ ممثلة مساعدة عن دورها في الفيلم الموسيقي "ريبو: ذا جينيتك أوبرا" فضلا عن جائزة ثالثة لكونها جزءا من أسوأ ثنائي في فيلم "الحلوة والشقية"،

وحصل المخرج الألماني أوفي بول على جائزة أسوأ مخرج عن ثلاثة أفلام، كما نال جائزة خاصة عن مجمل أعماله الفنية من مؤسسة جولدن راسبيري "التوتة الذهبية" راعية جوائز أسوأ الأعمال السينمائية.

ونال الممثل بيرس بروسنان جائزة أسوأ ممثل مساعد عن دوره في الفيلم الكوميدي الاستعراضي "ماما ميا".

وجرى توزيع جوائز "راتزيس" مثلما يحدث كل عام عشية الاحتفال بجوائز أوسكار، غير أنه حتى الآن لم يتسلم أي فنان فائز جائزته شخصيا.

التعليق