إدارة العربي تغرم وتوقف الشبول وتنبه ذيابات

تم نشره في السبت 21 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً

إعطاء المدرب حميد فرصة أخيرة

اربد - الغد - تركت الخسارة الاخيرة التي تعرض لها فريق العربي امام الجزيرة ضمن منافسات دوري الكرة الممتاز للمحترفين، ظلالاً قاتمة على مقر النادي الذي تحول الى ما يشبه "خلية النحل"، وأعلنت حالة الطوارئ في اروقته ليتحول الى قاعة اجتماعات مغلفة لاعادة النظر في العديد من الامور التي يجب وضعها في نصابها الحقيقي.

وعقدت إدارة النادي جلسة طارئة استمرت حتى ساعة متأخرة من يوم اول من امس للوقوف على حقيقة ما يجري والخروج بحلول ناجعة للوضع الصعب الذي وصل اليه فريق الكرة، والخسائر المتلاحقة التي تعرض لها في مرحلة الاياب من الدوري، خاصة وان الخسارة في كل مباراة كانت تأتي في اللحظات الحرجة بعد ان يكون الفريق متقدماً على منافسه وهو الاقرب الى الفوز، ليشاء القدر ان تهتز شباك الفريقين مرتين او ثلاث في اللحظات القاتلة.

خلافات عاصفة

وشهد الاجتماع العاصف خلافات في وجهات النظر بين اعضاء مجلس الادارة الذين طالب البعض منهم اعادة النظر في الجهازين الفني والاداري للفريق، في حين ارتأى البعض الآخر اعطاء المدرب فرصة اخيرة للعمل على إعادة تأهيل الفريق وقيادته مجدداً نحو طريق الانتصارات، ونتيجة لعدم التوافق في المواقف فقد اعلن سبعة من اعضاء مجلس الادارة تقديم استقالاتهم وهم نائب الرئيس فايز سليم وامين السر سامي الشرايرة وامين سر لجنة الاحتراف نعيم ظاهر واداريو الفريق اسامة مخلوف ومحمد عثمان ومحمد الجدع وعبدالله العكور.

وكانت الادارة وقبل عملية تقديم الاستقالات قد اتخذت العديد من القرارات من أبرزها تغريم اللاعب يوسف الشبول مبلغ 1500 دينار وحرمانه حتى نهاية الموسم، وتنبيه اللاعب عماد الذيابات والطلب منه التركيز باللعب وعدم الوقوع بالأخطاء المتكررة واعطاء المدرب جبار حميد فرصة ثانية بعد مباراة الوحدات وشباب الحسين.

إجراءات متوقعة

وفي تصريح لنائب رئيس النادي الناطق الاعلامي فايز سليم عن حقيقة ما جرى وما تنوي الادارة القيام به، اعتبر سليم ان الخسائر التي تعرض لها فريق العربي نقطة صعبة في مسيرة الفريق الذي كان يطمح بدخول مربع الكبار بعد نتائجه الرائعة في مرحلة الذهاب، مشيراً الى ان هذه الخسائر لا يتحملها جهاز معين بل ان الجميع من ادارة وجهاز فني واداري ولاعبين في مركب واحد ويتحملون المسؤولية، وقال ان مجلس ادارة النادي سيعيد ترتيب الاوراق من جديد وسيعمل على مساءلة الجميع عن هذه الخسائر بمن فيهم اللاعبون والجهاز الفني لوضع الامور في نصابها، وانه قد تم اتخاذ اجراءات حازمة بحق من يثبت تسببه في الخسارة الاخيرة لا سيما اللاعب يوسف الشبول، الذي اصر على تنفيذ ركلة الجزاء خلافاً لتوجيهات الجهاز الفني، مشيراً الى ان العقوبة قد تمتد الى ايقافه حتى نهاية الموسم الى جانب العقوبة المالية.

وحول الاستقالات التي تقدم بها الاعضاء خلال الجلسة، بيّن سليم بأن الاستقالات كانت آنية وغير رسمية وجاءت كردود فعل تعبيرية عن حال الفريق والوضع الذي وصل اليه، وعن امكانية التجديد في الجهاز الفني قال سليم بأن الادارة لديها الرغبة بالعمل بعيداً عن الزوابع التي قد ثؤثر على عملية اتخاذ القرارات، خاصة وان المدرب لا يتحمل المسؤولية وحده لذلك فقد وجدت الإدارة بأنه من الافضل منحه فرصة جديدة واعطاؤه الوقت الكافي قبل الحكم عليه واتخاذ القرار المناسب بشأنه.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »يوسف الشبووووووووووول (امجد القيسي)

    السبت 21 شباط / فبراير 2009.
    صدقآ لا ادري ما الذي حدث لنادي العربي في مرحلة الاياب بعدما ظن الكثير والكثير من اعلام ومحللين وانديه (الجميع) بانه فريق سيكون له شان كبير. بوجهة نظري هنالك عاملين اولآ: الخلاف الذي نشب مع لاستاذ المدر المدير الفني المحلي منير مصباح , حقق انجازات واضحه ان كان ذلك في مرحلة الاياب للسنه الماضيه وارتفاع مؤشر الحاله المعنويه لدى اللاعبين وقيادته من فوز الى آخر او تعادل ولم يخسر سوى لقائين لو نظرنا الى نتائج العربي. ثانيآ: اللاعبين لا يتحملونالمسؤوليه ابدآ هنالك ظروف صعبه يمر بها الفريق في آخر اللقاءات هذا الامر ان اضعه على علاقة المدرب العراقي جبار حميد ونذكر نتائجه مع نادي الرمثا السنه الماضيه بعدما تصدر الدوري في المراحل الاولى برصيد 9 نقاط جاء هذا المدرب بدل ما يكحلها عمها ووصل الفريق للاسبوع الرابع عشر وبجعبته 10 نقاط ان لم تخني الذاكره ثم اقيل يبدو انه لا يمتلك فكر كروي ياهله لتدريب فريق بالدرجه دوري المحترفين الاردني. اما عن امر يوسف الشبول اذ هو من ضيع ضربة الجزاء فانها اصلآ ظلم وبهتان وهو من صنعها لماذا يحملوه عبء خسارة 3 مباريات على اثر ضربة جزاء ظالمه. شكرآ لكم معد ومنتج الدوري الاردني ( امجد القيسي)
  • »يوسف الشبووووووووووول (امجد القيسي)

    السبت 21 شباط / فبراير 2009.
    صدقآ لا ادري ما الذي حدث لنادي العربي في مرحلة الاياب بعدما ظن الكثير والكثير من اعلام ومحللين وانديه (الجميع) بانه فريق سيكون له شان كبير. بوجهة نظري هنالك عاملين اولآ: الخلاف الذي نشب مع لاستاذ المدر المدير الفني المحلي منير مصباح , حقق انجازات واضحه ان كان ذلك في مرحلة الاياب للسنه الماضيه وارتفاع مؤشر الحاله المعنويه لدى اللاعبين وقيادته من فوز الى آخر او تعادل ولم يخسر سوى لقائين لو نظرنا الى نتائج العربي. ثانيآ: اللاعبين لا يتحملونالمسؤوليه ابدآ هنالك ظروف صعبه يمر بها الفريق في آخر اللقاءات هذا الامر ان اضعه على علاقة المدرب العراقي جبار حميد ونذكر نتائجه مع نادي الرمثا السنه الماضيه بعدما تصدر الدوري في المراحل الاولى برصيد 9 نقاط جاء هذا المدرب بدل ما يكحلها عمها ووصل الفريق للاسبوع الرابع عشر وبجعبته 10 نقاط ان لم تخني الذاكره ثم اقيل يبدو انه لا يمتلك فكر كروي ياهله لتدريب فريق بالدرجه دوري المحترفين الاردني. اما عن امر يوسف الشبول اذ هو من ضيع ضربة الجزاء فانها اصلآ ظلم وبهتان وهو من صنعها لماذا يحملوه عبء خسارة 3 مباريات على اثر ضربة جزاء ظالمه. شكرآ لكم معد ومنتج الدوري الاردني ( امجد القيسي)