ناجي يوقع رواية "عندما تشيخ الذئاب" السبت

تم نشره في الاثنين 9 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً

عمان- الغد- يقام في الخامسة من مساء السبت المقبل في المركز الثقافي الملكي حفل توقيع رواية "عندما تشيخ الذئاب" للروائي جمال ناجي.

ويتوقع أن يرعى رئيس الوزراء الأسبق دولة فيصل الفايز الذي يعد صديق المثقفين الأردنيين، الحفل، وبمشاركة الناقد الدكتور شكري عزيز الماضي والكاتب العربي عبد الستار ناصر.

وكانت الرواية قد صدرت مؤخرا عن وزارة الثقافة ضمن سلسلة روايات التفرغ الإبداعي في 354 صفحة.

وجاء في الشهادة الإبداعية التي كتبها ناجي حول تجربته مع هذه الرواية:"غالبية شخصيات الرواية انتقلت من هوامش المجتمع إلى مراكزه، لكنها وجدت نفسها مندفعة نحو صراعات أملتها مصالحها وقناعاتها المتناقضة، ففي حين ترى إحدى الشخصيات اليسارية ان كل ما يحتاجه المرء كي يصبح رجل دين هو: لحية طويلة لغايات تحديد الهوية العقائدية، مسواك، سبحة طويلة، عمامة قد لا تكون لازمة، دشداشة أو عباءة تتلملم الهيبة في ثنياتها، ونوع من الطيب الذي يسبب الصداع، فإن رجل الدين يرى أن لا شيء يلزم المرء كي يكون يساريا أو ليبراليا إلا التمسك بالانتهازية وشرب المنكر. وفي حين ترى إحدى الشخصيات أن الغواية فتنة، والفتنة ملعونة، فإن شخصية أخرى ترى بأن الغواية موهبة ومن الحماقة أن يفرط الإنسان بما وهبه الله. وفي الوقت الذي تشتاق فيه المدينة للحظة استرخاء ويقين، فإن ذئابها ترود شوارعها وأزقتها بحثا عن طرائدها المطمئنة الغافية."

ومن المتوقع أن يوقع ناجي في الحفل الطبعة السادسة من روايته "الطريق إلى بلحارث" التي صدرت مؤخرا . وكانت الطبعة الأولى من الرواية صدرت عن رابطة الكتاب الأردنيين العام 1982 وهي أول رواية للكاتب.

التعليق