سناء الشعلان تفوز بالجائزة الثالثة بمسابقة "العشق في الأدب"

تم نشره في الخميس 5 شباط / فبراير 2009. 10:00 صباحاً
  • سناء الشعلان تفوز بالجائزة الثالثة بمسابقة "العشق في الأدب"

القاهرة- فازت القاصة سناء الشعلان بالجائزة الثالثة في مسابقة هي الأولى من نوعها حول قصص العشق في الأدب العربي المعاصر، نظمتها وكالة سفنكس للنشر والترجمة في القاهرة.

ولا تقدم سفنكس جوائز مالية للفائزين وتنحصر قيمة الفوز في ترجمة أعمالهم الى اللغتين السلوفاكية والإنجليزية.

وقال مدير وكالة سفنكس خالد عباس إن الجائزة الأولى كانت من نصيب الأديب المصري محمد ناجي عن قصته "حمروش الدكر" إذ رأت لجنة فحص النصوص أنها "تتميز بتوظيف الأسطورة والتراث الشعبي بشكل جمالي فريد للتعبير عن قصة عشق متخيلة، تتناول العلاقة بين عالمي الميتافيزيقا المتمثل في جنية وعالم الواقع المتمثل في عاشق إنسان بكل ما في هذه العلاقة من متناقضات حول قضايا المعرفة والوجود الانساني".

وفاز بالجائزة الثانية السوري باسم ابراهيم عبدو عن قصته "فردة حذاء" وبالجائزة الثالثة الشعلان عن قصتها "نفس أمّارة بالعشق".

وبلغ عدد القصص المشاركة في المسابقة 306 من إحدى عشرة دولة عربية هي سورية والمغرب والعراق وفلسطين والجزائر والسودان والسعودية وقطر ولبنان والأردن ومصر. وتم اختيار إثنتي عشرة قصة منها نشر في كتاب بعنوان "في العشق - مختارات من القص العربي المعاصر" وفازت ثلاث منها بالجائزة.

وأوضح عباس أن الجائزة الأولى هي نشر مجمل أعمال الفائز، أما الجائزتان الثانية والثالثة فهي نشر وترجمة عمل لكل فائز.

ونظمت سفارة سلوفاكيا بالقاهرة احتفالا بالمناسبة، وقال السفير بيتر جولدوش بالقاهرة إن ترجمة اعمال الفائزين إلى لغة بلاده يدعم التواصل الثقافي مع الحضارة العربية و"يساعد الشعب السلوفاكي على أن يتعرف عن قرب على الشعوب العربية من خلال تلك القصص، بعيدا عن الأنماط المحفوظة عن شخصية المجتمع العربي".

التعليق