أم "التوائم الثمانية" في أميركا بحالة جيدة والأطباء يبدأون تغذية الأطفال

تم نشره في الخميس 29 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً

 

لوس أنجليس- قضى التوائم الثمانية الذين وضعتهم امرأة أميركية الاثنين الماضي أول ليلة لهم في الحياة بسلام وبدأ الاطباء أول من أمس (بالتوقيت المحلي) في تغذيتهم للمرة الأولى.

وقال ماندهاير جوبتا طبيب الولادة في تصريحات نشرتها صحيفة "لوس أنجليس تايمز" في عددها الصادر أمس إن الاطفال الثمانية (بنتان وستة ذكور) الذين ولدوا في بيلفلاور بالقرب من لوس أنجليس في حالة "جيدة للغاية"

وقال الاطباء إن أم التوائم الثمانية وهي الآن في مرحلة استرداد عافيتها بعد الولادة لم تشاهد حتى الآن سوى صور أطفالها الثمانية

وكان من المنتظر أن تتمكن الام من لمس أطفالها للمرة الاولى في موعد أقصاه مساء أمس. وسيقضي الاطفال الذين ولدوا بعملية قيصرية قبل موعدهم المحدد بتسعة أسابيع عدة أسابيع في حضانات

واحتاج اثنان من الاطفال لاجهزة تساعدهم في التنفس عقب الولادة ولكن الاطباء رفعوا هذه الاجهزة في الوقت الحالي

واستجاب الاطباء لرغبة الام التي رفضت الكشف عن هويتها أو الاعلان عن سنها أو خضوعها لعمليات تخصيب صناعي محتملة ربما كانت السبب وراء إنجابها لهذا العدد من الاطفال

ومن المواقف الطريفة التي حدثت أثناء عملية الولادة أن الاطباء كانوا في انتظار ولادة سبعة أطفال كما أظهرت الاشعة ولكنهم "فوجئوا" بطفل ثامن

وهذه هي المرة الثانية التي تلد فيها امرأة في أميركا ثمانية توائم من حمل واحد حيث كانت المرة الاولى لام من نيجيريا أنجبت قبل عشرة أعوام ثمانية توائم توفى أحدهم بعد أسبوع من الولادة.

التعليق