الجوهر يعترف بوجود أخطاء رغم الفوز الكبير

تم نشره في السبت 10 كانون الثاني / يناير 2009. 09:00 صباحاً
  • الجوهر يعترف بوجود أخطاء رغم الفوز الكبير

اليمن تستغني عن خدمات محسن صالح

 

مسقط - اعترف ناصر الجوهر مدرب منتخب السعودية بأن فريقه ارتكب الكثير من الأخطاء رغم فوزه بستة أهداف دون مقابل على اليمن في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية ببطولة كأس الخليج التاسعة عشرة لكرة القدم أول من أمس الخميس.

وقال الجوهر للصحافيين: "تمتلك السعودية امكانيات أكبر لتقديم المزيد. توجد ثغرات بالفريق ويجب أن نعمل على تعديلها، النتيجة لا تعني أن مستوانا كان جيدا من كافة الوجوه".

وسجل المنتخب السعودي خمسة أهداف في الشوط الأول واكتفى بهدف واحد في الشوط الثاني ولا يرى الجوهر أن ذلك يدل على هبوط مستوى فريقه، وقال: "نحن الذين احتفظنا بالكرة وكل تغييراتي في اللقاء كانت بهدف عدم خسارة لاعبين (للاصابة)، النتيجة جيدة وكان همنا الأكبر في الشوط الثاني يتمثل في عدم تلقي مرمانا أي هدف".

وقال الأمير سلطان بن فهد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم إن الفوز الكبير لمنتخب بلاده على اليمن هو البداية الحقيقية للفريق المعروف بلقب "الأخضر"، وقال الأمير سلطان للصحافيين: "هذه هي بدايتنا الحقيقية.. مباراة الافتتاح كان لها رهبة وأثرت على الأداء لكن مستوانا اليوم كان ممتازا. أتمنى استمرار ذلك حتى نفوز على الامارات في الجولة المقبلة".

وكان رئيس الاتحاد السعودي وجه انتقادات حادة للاعبي منتخب بلاده بعد مباراة قطر في الجولة الأولى وقال إن الفوز لم يكن ممكنا "في ظل ابتعاد تسعة لاعبين عن مستواهم"، لكن الموقف اختلف أمس وقال الأمير سلطان إنه يشعر بالرضا عن الأداء "بسبب وجود فكر خططي واضح.. لقد تطور مستوى الفريق الى الأفضل".

ويرى الأمير سلطان أن فرصة قطر كبيرة في بلوغ هذا الدور لانها ستواجه في الجولة الأخيرة منتخب اليمن الذي تبددت اماله في التأهل بعد هزيمتين متتاليتين وضعته في المركز الأخير بالمجموعة بدون نقاط، وقال: "أعتقد أن فرصة قطر افضل نوعا ما مع كامل الاحترام لمنتخب اليمن.. لكن كرة القدم لا تعترف بالأسماء".

وعن المواجهة الحاسمة التي تجمع السعودية بالامارات حاملة اللقب في الجولة الأخيرة قال رئيس الاتحاد السعودي: "ستكون مواجهة قوية ومع تقديري لمنتخب الامارات الذي يقدم كرة قدم حديثة فأنا أثق في أبنائي اللاعبين".

في الجهة المقابلة، اقال الاتحاد اليمني المدرب المصري محسن صالح من تدريب المنتخب بعد تلقي الاخير هزيمتين ثقيلتين في دورة كأس الخليج التاسعة عشرة، وعين الاتحاد اليمني مساعد صالح ومواطنه حمزة الجمل مدربا في المباراة الاخيرة مع قطر يوم غد الاحد.

وكان الاتحاد اليمني تعاقد منذ نحو شهرين مع صالح لقيادة المنتخب في "خليجي 19"، علما بان المدرب المصري اشرف على المنتخب في "خليجي 18" في ابو ظبي.

وقال صالح إنه يتحمل مسؤولية الخسارة الكبيرة، وأضاف صالح الذي قاد الاسماعيلي للفوز بالدوري المصري الممتاز في 2002: "الهزيمة في حد ذاتها لم تكن مفاجأة لأنها أمام المنتخب السعودي لكن المفاجأة تمثلت في النتيجة الكبيرة".

ورد صالح بغضب على صحافي يمني طالبه بالاستقالة بداعي عدم اضافته أي جديد للفريق وقال: "كيف تطلب مني تقبل هذه الكلمات بروح رياضية.. هذه اساءة".

وأكد صالح أنه اضطر لاجراء تغييرات في خط الدفاع بسبب ايقاف محمد العماري لطرده في المباراة الأولى أمام الامارات ومرض محمد صالح.

 

التعليق