توقعات بإجراء انتخابات اللجنة الاولمبية نهاية الشهر الحالي

تم نشره في الأربعاء 7 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً
  • توقعات بإجراء انتخابات اللجنة الاولمبية نهاية الشهر الحالي

رواتب لأعضاء الاتحادات وتنقلات بين الهيئات العامة لتجنب رفض العضوية!

 

د. ماجد عسيلة

عمان - مع إغلاق باب الترشيح لانتخابات مجالس إدارة الاتحادات الرياضية، واتضاح معالم كبيرة من صورة المرحلة المقبلة؛ بدأت تطفو على السطح الرياضي الأردني جملة من المتناقضات والجوانب الجدلية داخل أروقة الاتحادات، بعضها إيجابي ينبئ بمستقبل مزهر لبعض الاتحادات، والآخر أسود قاتم تبدو مسيرته مظلمة في ظل التكتلات البعيدة عن مصلحة اللعبة، والأهداف التي يرسمها البعض لمصلحته الشخصية.

ومع تدقيقنا اليومي بما تفرزه هذه التكتلات، نجد أن ثمة جوانب يجب أن تتيقظ لها اللجنة الأولمبية عبر كافة لجانها؛ من الأمين العام.. مروراً بمديرية الاتحادات وانتهاء بلجنة التقييم واختيار العضوية والتي قد يصبح اسمها خلال الفترة المقبلة "لجنة اسقاط العضوية" إذا ما صح توجه اللجنة نحو متابعة الاتحادات الرياضية خلال المرحلة المقبلة، وتطبيق مبدأ الثواب والعقاب في جميع جوانبه.

ومع اقتراب موعد انتخابات الاتحادات الرياضية، تسير اللجنة الأولمبية في اتجاه مقابل وبصورة سريعة للغاية للإعداد لانتخابات مجلس إدارتها، والذي تأخر ثلاثة أشهر كاملة عن الموعد القانوني الذي تحدده اللجنة الأولمبية الدولية وهو 4 أسابيع من انتهاء الدورة الأولمبية، وفي هذا السياق أكدت اللجنة للمرة الثانية على الاتحادات الرياضية ارسال أسماء ممثليها في الهيئة العامة للجنة الأولمبية في مدة أقصاها 3 أيام من موعد إجراء انتخابات الاتحاد، وبالتالي فإن الموعد المقترح لانتخابات اللجنة الأولمبية هو نهاية الشهر الحالي أو اليومين الأوليين من شهر شباط (فبراير) المقبل وفق مصادر مطلعة، وذلك لتعويض ما فات من وقت.

سر التهافت على الاتحادات؟

سؤال مشروع لا تطرحه "الغد" وحسب، بل تطرحه الأوساط الرياضية وغير الرياضية عن سبب تهافت أعداد كبيرة للانتساب للهيئات العامة للاتحادات الرياضية بصورة غير مسبوقة، خاصة أن عددا كبيرا من المتهافتين ليس له علاقة بالرياضة لا من قريب أو من بعيد، باستثناء أنه استفاد من عمليات استبعاد بعض الأعضاء من عضوية الهيئات العامة، أو أن تزكية من العيار الثقيل صبت في خانة قبوله مع تقديم بعض الأوراق الثبوتية.

بعض المطلعين أشار أن الاتحادات الرياضية تزخر بالموارد المالية التي يمكن الاستفادة منها بطرق قانونية، على سبيل المثال إذا قرر اتحاد رياضي تعيين أحد أعضائه بوظيفة في الاتحاد، وحصل الاتحاد على موافقة اللجنة الأولمبية، فإن تعيين هذا العضو يصبح قانونياً، وهو ما يحدث في بعض الاتحادات منها كرة السلة والتايكواندو وألعاب القوى وكرة القدم -حتى فترة متأخرة-، حيث يتلقى هؤلاء الاعضاء رواتب كبيرة جداً، علما أن العضوية في الاتحادات الرياضية "تطوعية"، كما أن هناك طرقا قانونية أخرى لاستثمار الموارد المالية للاتحادات من خلال بدل حضور الجلسات الأسبوعية والتي يحرص الاتحاد على عقدها دورياً دون تأخير، علماً أن عددا كبيرا من هذه الاجتماعات لا يتضمن بنودها سوى مناقشة نقطة واحدة، لتتحول الجلسة الى عصف ذهني لموضوعات أخرى لا علاقة لها برياضة الاتحاد، وثمة نقطة أخرى مثيرة للدهشة، وتعلمها اللجنة الأولمبية جيداً، بأن هناك أعضاء في بعض الاتحادات يحصلون على مبالغ خيالية كبدل استخدامهم للهواتف النقالة، وهي مبالغ تفوق ما يحصل عليه أي وزير!!.

التحايل على اللجنة الأولمبية

توصل بعض الأعضاء الذين تم رفض عضويتهم على قوائم المتميزين في بعض الألعاب الرياضية الى طرق للتحايل على اللجنة الأولمبية.

ودون الخوض في الأسماء، نشير أن أحد الأعضاء تحول من البلياردو والسنوكر الى كرة القدم، وآخر من التايكواندو الى الكراتيه، وعدد كبير جدا من فئة المتميزين الى فئة أركان اللعبة، فنجح عدد كبير منهم بذلك.

البعض يتساءل؛ إذا كانت اللجنة الأولمبية قد رفضت عضويتهم على قائمة المتميزين، فكيف تعود وتقبلهم في فئات أخرى، أو في رياضات أخرى؟

اللجنة الأولمبية بدورها قد تبرر ذلك أن هذا العضو مؤهل لتقديم طلبات انتساب لأكثر من اتحاد رياضي.

تزكية مطلقة للجمباز ورفع الأثقال

أجمعت الهيئة العامة لاتحاد الجمباز وعددها (10) أعضاء على تجديد الثقة وبالتزكية لسمو الأميرة رحمة بنت الحسن رئيس الاتحاد الحالي لقيادة مجلس الإدارة للسنوات الأربع المقبلة، بعد أن أغلق باب الترشيح أول من أمس، حيث ترشح الى جانب سمو الأميرة رحمة عن فئة المتميزين العدد المطلوب بالتحديد وهم: نهى حتر، م. صالح الغويري، د. رشاد الزعبي، ووليد الأسكر، وعن فئة أركان اللعبة عادل عودة، فيما ستقوم اللجنة الأولمبية بشغر مقعد اللاعبين الدوليين والذي لم يترشح عنه أحد.

مشهد التزكية سيتكرر في انتخابات اتحاد رفع الاثقال، حيث ترشح العدد المطلوب تماما لمقاعد مجلس الإدارة السبعة، وهم: د. ابراهيم حرب، محمد العجارمة، مرام محمد (المتميزين)، اسماعيل صبح/ يرموك البقعة وابراهيم العميان/ خريبة السوق (الأندية)، زياد المدني (اركان اللعبة)، عزام الزعبي (اللاعبين الدوليين)، علما أن موعد الانتخابات الساعة السادسة مساء يوم الثلاثاء المقبل في مقر الاتحاد.

غياب أندية البريدج

لم تتقدم أي من أندية البريدج: الارثوذكسي، جمعية البريدج، اليخوت الملكي، الأردن، والسيارات للترشيح عن فئة الأندية لاتحاد اللعبة، ذلك أن أيا منها ليس عضوا رسمياً منتسباً لأسرة الاتحاد، وهي ظاهرة غريبة رغم فاعلية أندية الارثوذكسي وجمعية البريدج واليخوت على مستوى اللعبة محليا وخارجياً.

المقاعد السبعة المخصصة لاتحاد البريدج أغلق باب الترشيح لها، حيث يتوقع أن يزيد عدد المرشحين قليلاً عن المقاعد المخصصة للاتحاد، مع التوقعات بأن يحتفظ م. غسان غانم بمقعد الرئاسة في ظل الجهود الكبيرة التي قدمها للعبة خلال السنوات الماضية.

عموماً.. يبدو أن التأخير في إعلان قائمة المتميزين في البريدج لا يعود الى نتائج التقييم الربعي للاتحادات الرياضية والذي تقوم به اللجنة الأولمبية، حيث التقت أسرة الاتحاد في وقت سابق وفق مصدر مطلع مع المسؤولين عن تقييم أداء الاتحادات الرياضية في اللجنة الأولمبية، حيث أوضح الاتحاد بعض الجوانب الغائبة عن اللجنة فتم تعديل نتائج تقييم الاتحاد خاصة للربع الثاني، كما يبدو أن اللجنة الأولمبية تدرس تأسيس اتحاد للرياضات الذهنية تتبع لها رياضات البريدج وألعاب ذهنية أخرى، وتكون هذه الرياضات تابعة للجمعية الدولية للألعاب الذهنية، والتي نظمت أول أولمبياد خاص بها عقب دورة بكين بمشاركة 76 دولة.

هل يرأس نفّاع اتحاد الطاولة؟

للمرة الأولى في تاريخ اللجنة الأولمبية وتطبيق النظامين الأخيرين للاتحادات الرياضية لعامي 2001 و2008 قد يصبح د. رجائي نفاع أول ممثل لفئة الأندية يفوز برئاسة اتحاد رياضي، وهو اتحاد كرة الطاولة، وليس كما جرت العادة أن يكون من فئة المتميزين.

لوحة تبين تصنيف الفئات التي يحق لها الانتخاب في احد الاتحادات السابقة - (الغد)

هذا الأمر أصبح حديث بعض أوساط اللعبة الذين ألمحوا الى خشيتهم بسبل تحقيق التوازن -بحد وصفهم- بين مصالح الأندية وفي مقدمتها النادي الأرثوذكسي ومصالح الاتحاد.

"الغد" تشير أن مصلحة الجانبين مشتركة، وأن الانتخابات المقبلة لاختيار أعضاء مجلس الإدارة وليس لرئاسة الاتحاد، لذا يبدو الحديث سابق لأوانه، إذ لم ترد بعد رغبة د. رجائي نفاع خوض انتخابات رئاسة الاتحاد.

السكواش.. تنافس محدود

أغلق اتحاد السكواش باب الترشيح على (10) طلبات هم: د. رمزي طبلت، كمال حجازي، رائد خوري، فاطمة المعلواني (متميزين)، حسام بركات (اركان اللعبة)، سهير الخطيب ونضال قارت (لاعبين)، نبيل حداد، منذر خصاونة، وإياد كمال.

وبذلك ضمنت فاطمة المعلواني وحسام بركات الفوز بعضوية الاتحاد، ويبقى التنافس على مقعد المتميزين بين د. رمزي طبلت وكمال حجازي ورائد خوري على مقعدين، وسهير الخطيب ونضال قارت على مقعد اللاعبين، وكل من نبيل حداد ومنذر خصاونة وإياد كمال على مقعدي الأندية.

اتحاد الطب الرياضي

يتوقع أن تتجه الهيئة العامة لاتحاد الطب الرياضي نحو تجديد الثقة برئيس الاتحاد الحالي د. موفق الفواز، وذلك خلال الانتخابات التي تعقد في مقر اتحاد الشطرنج عند الساعة 4 عصر يوم الاربعاء 11 كانون الثاني (يناير) الحالي.

وكانت د. لانا جوردان ود. رهام المجالي فازتا بالتزكية لشغر مقعدي العنصر النسوي للاتحاد، ويبقى التنافس على 9 مقاعد والتي يتنافس عليها 13 عضوا هم: مازن قاقيش، عادل سكيرجي، ابراهيم الهامي، سمير قموة، خالد صالح، مازن البيطار، كمال الحديدي، محمد أبو زيد، سريان حتاملة، هيثم المحيسن، علي شعبان، وعمار صباح.

استكمال مقعدين للتنس

فازت عايدة ابو جابر بمقعد اللاعبين الدوليين لمجلس إدارة اتحاد التنس الأرضي، حيث لم يترشح أحد سواها، بينما ترشح لفئة المتميزين 4 اعضاء لشغر مقعدين هم: حازم عدس، مازن حتاملة، فيصل فضة، د. عبدالباسط الشرمان، وفي النظام يجب أن تتضمن فئة المتميزين مقعدا نسوياً وهو ما ستقوم اللجنة الأولمبية باستكماله، وعن الأندية ترشح غسان المحيسن (المدينة) ود. روشن الايراني (الارثوذكسي) وأمين المومني (الحسن) لشغر مقعدين، كما ستقوم اللجنة الاولمبية باختيار عضو لشغر مقعد فئة اركان اللعبة الذي لم يترشح له أحد، علما أن موعد الانتخابات يوم الثلاثاء المقبل.

انتخابات السلة شبه محسومة

قرر اتحاد كرة السلة عقد اجتماع الهيئة العامة عند الساعة الخامسة مساء يوم الخميس 15 كانون الثاني (يناير) الحالي، في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب.

وكان اتحاد كرة السلة أغلق باب الترشح للعضوية بعد انقضاء المهلة التي ينص عليها النظام، حيث تأكد فوز 5 أعضاء بالتزكية عن المقعد النسوي وأندية الدرجة الممتازة وأركان اللعبة.

وتقدمت سيدة واحدة للانتخابات، وهي عضو الاتحاد الحالي طروب خوري، وكونها الوحيدة التي ترشحت فقد حجزت بالتزكية المقعد النسوي المخصص لفئة المتميزين، أما بالنسبة لاركان اللعبة فقد تقدم الحكم الدولي المتقاعد وليد أبو الهيجاء للترشح وحيدا عن هذه الفئة ففاز حكما بالمقعد المخصص.

وعلى صعيد المقاعد الثلاثة المخصصة لأندية الدرجة الممتازة، تقدم للترشح كل من نائل قعوار (الأرثوذكسي)، سامي أبو سالم (الحسين اربد)، أيمن حجازي (الكلية) ففازوا جميعا بالتزكية قبل الانتخابات.

وبقي مقعد اللاعبين الدوليين حائرا بين مرشحين هما: عضو الاتحاد الحالي م. نارت خمش وجواد الرطروط، كما بقي مقعد أندية الدرجة الأولى والفئات العمرية حائرا بين مرشحين هما طارق عاشور (نجوم الأردن) ومحمود درباس (الجليل).

أما بالنسبة لقائمة المتميزين فتقدم لها رئيس الاتحاد الحالي م. طارق الزعبي ونائبه م. عبد الرحيم البقاعي والمدير التنفيذي أيمن سماوي وأمين السر نبيل أبو عطا ومرشح خامس من خارج الاتحاد هو رمزي الكرمي وذلك لشغر 4 مقاعد، إلا في حال قرر الأخير الانسحاب نظرا لصعوبة المهمة.

التايكواندو تقتصر على المراكز

يمكن القول أن انتخابات اتحاد التايكواندو قد حسمت بالكامل، باستثناء فئة المراكز والتي يتنافس فيها 4 أعضاء لشغر 3 مقاعد،  وهو ما ستقرره الجمعية العمومية عند الساعة 4 مساء يوم الاثنين المقبل، حيث ترشح عن فئة المميزين: سمو الأمير راشد بن الحسن، بسمة دخقان، العقيد عبد الرحمن العواملة، حسين الصليبي وجميعهم فازوا بالتزكية.

وترشح عن مقعد اللاعبين المعتزلين فارس العمري وضمن الفوز بمقعد الفئة، وترشح عن مقعد أركان اللعبة حازم النعيمات وضمن الفوز بمقعد الفئة.

وبذلك تقتصر انتخابات الاتحاد على فئة المراكز حيث ترشح كل من: فؤاد جروان (الليث)، فتحي كيوان (الرياضي/اربد)، سامي البخيت (جبل عمان)، ورافع الجالودي (الفرسان) ويتنافسون على 3 مقاعد.

البولينج يقفل الباب

أقفل اتحاد البولينج باب الترشيح بقائمة ضمت 10 أعضاء لفئة المتميزين وهم: عايد الدعجة، نزال العرموطي، د. حسني السعود، مريم الدهام، ابراهيم القطاونة، محمد مجاهد، خالد الحشحوش، عبدالله الزعبي، د. نايف الشاويش، المقدم محمد الجدوع، وبذلك ضمن مريم الدهام الفوز بالمقعد النسوي، وعن اركان اللعبة حكم المناصرة، وعن اللاعبين المعتزلين عماد الخطيب وضمن الأخيران الفوز بالتزكية، وتقام الانتخابات يوم الساعة الرابعة مساء يوم الخميس 15 كانون الثاني (يناير) الحالي.

تنويه

سقط سهوا اسم عضو الهيئة العامة لاتحاد الكيك بوكسينج وصفي الشوابكة عن فئة مراكز اللعبة من الخبر المنشور أمس.

التعليق