ماراثون عمان يبدأ خطوات الانطلاق نحو العالمية

تم نشره في الأحد 4 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً
  • ماراثون عمان يبدأ خطوات الانطلاق نحو العالمية

 

يحيى قطيشات

عمان - يشهد شهر تشرين الأول (أكتوبر) من العام الحالي اقامة ماراثون عمان الدولي الأول بمشاركة دولية واسعة، ووفق القوانين والتعليمات الدولية في أطار احتفالات عمان بذكرى تأسيسها بدعم من اللجنة الاولمبية الأردنية ومشاركة جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب وذلك من اجل تقديم صورة رائعة وجميلة عن مدينة عمان كعاصمة للحدث الرياضي والثقافي  بالإضافة الى أهمية الحدث الماراثوني في أبراز مكانة العواصم ودورها الحضاري، ورسم شعار (الأردن أولا) الذي يحفز الأردنيين على البقاء أولا في مختلف الميادين خاصة في الاحداث الرياضية.

وسيكون السباق على  طريقة ماراثون بيروت الذي يعتبر من أفضل السباقات في العالم، وكانت أمين عمان المهندس عمر المعاني قد استقبال العام الماضي رئيسة جمعية ماراثون بيروت مي الخليل ومديرها العام مارك ديكنسون، واعرب عن أمله في إقامة تعاون مشترك ما بين الأمانة والجمعية، وأشاد  بالجهود التي تبذلها في تعزيز الصورة الحضارية لمدينة بيروت من خلال اقامتها سباقها الشهير في كل عام.

وعرضت الخليل تجربة الجمعية وأنشطتها من خلال تنظيم سباقات ماراثون بيروت والنجاحات التي حققها الماراثون في ابراز الصورة المميزة لمدينة بيروت.

وأكد نائب سمو رئيس جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب المهندس غازي فاروق ترحيبه بالتعاون الكامل مع اللجنة الاولمبية التي يقودها سمو الأمير فيصل بن الحسين وأمانة عمان في تنظيم هذا الحدث العالمي.

وتحتاج وتستحق جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب المؤازرة والمساندة والدعم في مشاريعها الخيرية المتنوعة ومنها سباقات الماراثون التي تقيمها الجمعية سنوية في سبيل تأمين تكاليف العلاج لفئة مهمة من انباء الوطن، وتمكنت الجمعية بفضل قيادتها وتكاتف الخيرين في الوطن الهاشمي من معالجة حالات المرضية كثيرة، والتي وجدت الجمعية أصلا لخدمتها وعلى مدى سنوات طويلة أقامت الجمعية سباقات كثيرة ومتعددة وفي مناطق مختلفة في ربوع الأردن من البحر الميت مروراً بعمان ووصولا الى ثغر الأردن الباسم (العقبة).

وحظيت سباقات الجمعية دائماً برعاية كريمة الأسرة الهاشمية التي حرصت على دعم هذا العمل الإنساني حيث شاركت جلالة الملكة رانيا العبدالله في سباق عمان، ويرعى سمو الامير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية معظم السباقات بالإضافة الى مشاركة الأمراء والأميرات.

التعليق