مصري يقطع 250 كيلومترا سيرا على قدميه لمقابلة "مبارك" ومناقشته في "حال الأمة"

تم نشره في الثلاثاء 30 كانون الأول / ديسمبر 2008. 10:00 صباحاً

القاهرة- قطع مواطن من محافظة المنيا بصعيد مصر مسافة 250 كيلو مترا سيرا على قدميه لمقابلة الرئيس محمد حسني مبارك لمناقشته في "حال الأمة ومكانة مصر في أعقاب المجزرة التي ارتكبتها إسرائيل في غزة".

وفيما كان الناس نياماً أو على وشك الاستيقاظ للذهاب إلى أعمالهم، كان الشيخ شلش محمد محمد علي وكيل المعهد الإعدادى الأزهرى بإحدى قرى المنيا، قد ارتدى جلبابه وبدأ رحلته فجراً سائراً على قدميه من قريته متجهاً إلى القاهرة، طالباً مقابلة الرئيس مبارك.

أفادت صحيفة "المصري اليوم" المستقلة التي أوردت النبأ يوم أمس بأن الشيخ شلش (47 عاماً) يعرف أن المسافة بين قريته والقاهرة على الطريق الزراعى تبلغ حوالي 250 كيلومتراً، لكنه يصر على أنه قادر على قطعها سيراً، حاملاً لافتة كتب عليها: "أناشد الزعيم مبارك المقابلة لمناقشة حال الأمة ومكانة مصر"، ويعلم أن المسافة ستزيد حوالي 30 كيلومتراً أخرى سيقطعها في قلب العاصمة حتى يبلغ القصر الجمهوري.

ويقول الشيخ للصحيفة إنه سينقل إلى الرئيس مبارك "كل ما يدور في الشارع المنياوي والمصري والعربي، حول دور مصر المحوري"، مضيفا أنه اضطر إلى اتخاذ قرار السير إلى القصر الجمهوري بعد أن "غِلت يداه عن دعم الشعب الفلسطيني"، وأعرب عن أمله في أن يستجيب له الرئيس ويقابله.

وناشد الشيخ شلش أجهزة الأمن أن تتركه يكمل سيره، حتى يقابل الرئيس حتى لو وصل إليه مكبل اليدين والقدمين.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »من غير عنوان (اي حد)

    الأربعاء 31 كانون الأول / ديسمبر 2008.
    لا اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا حسني مبارك
    والذي يقوم فيه الشيخ شلش جهاد
  • »ع الفاضي (بتول)

    الأربعاء 31 كانون الأول / ديسمبر 2008.
    يعني الرئيس المحترم راح يقابله للشيخ شلش ويسمع كلامه
    بيكفيه انه قابل ليفني واعطاها الاوكي
    وغزة واهلها لهم رب يحميهم
  • »من غير عنوان (اي حد)

    الأربعاء 31 كانون الأول / ديسمبر 2008.
    لا اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا حسني مبارك
    والذي يقوم فيه الشيخ شلش جهاد
  • »ع الفاضي (بتول)

    الثلاثاء 30 كانون الأول / ديسمبر 2008.
    يعني الرئيس المحترم راح يقابله للشيخ شلش ويسمع كلامه
    بيكفيه انه قابل ليفني واعطاها الاوكي
    وغزة واهلها لهم رب يحميهم