الألوان المستخدمة في الأغذية تسبب ضررا بالغا للأطفال

تم نشره في الثلاثاء 30 كانون الأول / ديسمبر 2008. 10:00 صباحاً

فرانكفورت - غالبا ما تصنع حلوى الأطفال بإضافة ما يعرف بصبغات "ازو"، التي تكسبها ألوانا زاهية شديدة الجاذبية بالنسبة للأطفال.

ووفقا لما أعلنه مكتب حماية المستهلك في فرانكفورت بولاية هيسن الالمانية، فإن مجموعة الصبغات هذه تشمل مواد مضافة، مثل الترترازين والكارومويسين والكوينولين الأصفر، والتي قد تمثل ضررا على الصحة.

هذه المواد لا تؤدي إلى تفاعلات مثيرة للحساسية فقط، بل يعتقد أنها تتسبب في زيادة النشاط بشكل مفرط لدى الأطفال، مما يؤدي إلى حدوث صعوبات في التركيز لديهم.

وتنطبق نفس الشكوك على مادة أخرى تضاف إلى الأغذية هي حمض البنزويك الذي يستخدم كمادة حافظة، هناك أيضا شكوك أن الكوينولين الأصفر الذي يستخدم لتلوين الأغذية ربما يكون مادة مسرطنة.

وقد كشفت دراسة أجراها مكتب حماية المستهلك بالولاية، أن نسبة النصف أو تحديدا 44 بالمائة من المتاجر التي تمت زيارتها تبيع منتجات غذائية تحتوي على أصباغ تلوين المنتجات الغذائية "ازو".

كما أوضحت الدراسة أيضا أن ثلاثة بالمائة من المنتجات الغذائية الموجهة للأطفال والمشروبات بشكل خاص تحتوي على البنزوات كمواد حافظة.

ووفقا لقواعد الاتحاد الأوروبي، فإن مثل هذه المنتجات يتوجب أن تتضمن تحذيرا مكتوبا على غلافها بحلول عام 2010، وقد دعا مكتب حماية المستهلك في الولاية إلى حظر استخدام هذه المواد بشكل تام.

التعليق