قراءات شعرية في جامعة الطفيلة التقنية

تم نشره في الثلاثاء 23 كانون الأول / ديسمبر 2008. 10:00 صباحاً

عمّان - الغد- نظمت كلية الآداب في جامعة الطفيلة التقنية، بالتعاون مع مركز الشراكة المجتمعية في الجامعة أمسية شعرية بعنوان "قراءات شعرية" رعاها نائب رئيس الجامعة د. يعقوب المساعفة، بحضور عدد من عمداء الجامعة وحشد من الطلبة والمهتمين بالشأن الثقافي من المجتمع المحلي.

وقال عميد كلية الآداب في الجامعة، د. سامح الرواشدة إن القراءات الشعرية تأتي ضمن فعاليات كلية الآداب الثقافية، التي امتدت طوال الفصل الدراسي الأول والتي تستمر في إثراء الإبداعات الأدبية لدى الطلبة أوالمساهمين من المثقفين والمهتمين بالشأن الثقافي.

وألقى الشاعر عارف المرايات قصيدة "هذي بلادي يا جميلة"، تغنى فيها بالطفيلة بكل ما تحوي من جمال طبيعي مستعرضا تاريخها عبر الزمن وواصفا عيون ماء وشجر الزيتون الروماني ومستحضرا سيرة رجالاتها.

وشارك مدير الثقافة في محافظة الطفيلة عدنان السعودي بقصيدة حول معركة الكرامة بعنوان "الأربعون وعيدها لا ينتهي"، التي فازت بجائزة التوجيه المعنوي في القوات المسلحة الأردنية، ونشرت في ديوان الكرامة للقوات المسلحة.

وتغنى السعودي فيها ببطولات الجيش العربي ووصف صور التآزر مع المقاومة الفلسطينية في مواجهة المحتل الصهيوني، كما شارك بقصيدة أخرى بعنوان "يا سيدي عذرا"، التي تحدث عن المولد النبوي الشريف.

واستعرض الشاعر هشام القواسمة خلال قصيدة له الحرب على العراق وما خلفه من آثار دمار وخراب على بلاد الرافدين، وتتبع فيها مسيرة الشاعر الراحل محمود درويش الذي كان له الأثر الأبرز في تطور الشعر الحر حديثا. 

وأدار الندوة المدرس في قسم اللغة العربية في الجامعة د. خالد البداينة. 

التعليق