فرقة الفوانيس تنتخب هيئة إدارية جديدة برئاسة المخرج نادر عمران

تم نشره في الأحد 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً

 

غسان مفاضلة

عمان- انتخبت فرقة الفوانيس المسرحية مساء أول من أمس الفنان نادر عمران رئيسا لها بالتزكية، فيما تشكلت الهيئة الإدارية على النحو التالي: ماهر سلامة نائباً للرئيس، والزميل فؤاد أبو حجلة أميناً للسر، وإبراهيم الفار أميناً للصندوق، ومروان حمارنة وأحمد المغربي وعامر إشتيّة أعضاءً.

وكانت الهيئة العامة لفرقة الفوانيس ناقشت التقريرين المالي والإداري وأقرتهما قبيل استقالة الهيئة الإدارية، بحضور مندوب وزارة الثقافة غسان طنش.

وكان التقرير الإداري أبرز الانجازات التي حققتها الهيئة الادارية خلال الأعوام 2006، و2007، و2008، الماضية، والتي تمثلت في إقامة ثلاث دورات من مهرجان أيام عمان المسرحية، وإنتاج ثلاث مسرحيات هي: نوجود، وذكريات، ونيجاتيف.

كما عملت الفرقة على إعداد مشروع تأسيس المهرجان وإيجاد مقر دائم للفرقة، وهو مايزال قيد الدراسة لدى أمانة عمان الكبرى، كما عملت الهيئة الإدارية على رفد الفرقة بأعضاء جدد من أجل توسيع قاعدة الفرقة وتجديد طاقاتها.

وبخصوص التعاون مع المؤسسات والهئيات الوطنية، فقد أقامت الهيئة الإدارية للفرقة شراكات مثمرة مع العديد منها، مثل توطيد علاقتها مع امانة عّمان الكبرى، وتطوير العلاقة مع وزارة الثقافة، كما قامت الهيئة بتجاوز الخلافات مع نقابة الفنانين، وكذلك إرساء علاقات تبادلية مع العديد من الفرق والمؤسسات العربية والدولية.

وأوصت الهيئة الادارية بعقد لقاءات دورية للهيئة العامة، بخاصة بعد انضمام نحو 15 عضواً جديداً للهيئة العامة، من أجل الالتفاف حول الفرقة وتفعيلها حضورها من خلال طرح مشاريع جديدة تنسجم مع روحية الفرقة وهويتها الثقافية.

الفنان نادر عمران رئيس فرقة الفوانيس قال لـ "الغد"، إن هناك العديد من المشاريع التي ستعمل الفرقة على تطويرها وتفعيلها، مثل مهرجان أيام عمان المسرحية، والنشاطات الأخرى الموازية لها، من سينما وشعر وموسيقى وفن تشكيلي، منوهاً على أن جميع المشاريع يتم طرحها وتفعيل آلياتها من خلال أعضاء فرقة الفوانيس.

يشار إلى أن فرقة الفوانيس تم تأسيها في العام 1982، من قبل العديد من الفنانين الذين أثروا الحركة المسرحية المحلية والعربية عبر حضورهم الفاعل والدؤوب في مشهدها المعاصر.

وتعتبر الفرقة من أوائل الفرق المسرحية العربية ثباتاً واستمرارية في توجهاتها ومشاريعها، وتحديدا "مهرجان أيام عمان المسرحية" الذي عزّز حضور الفرقة على خارطة المسرح العربي والعالمي.

التعليق