عضيبات يؤكد أهمية تمكين الشباب في مختلف المجالات

تم نشره في الخميس 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • عضيبات يؤكد أهمية تمكين الشباب في مختلف المجالات

 

عمان- الغد- أكد رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف عضيبات على توجه الخطاب الرسمي العالمي نحو رعاية الحركة الشبابية وما تلاه من خطابات مشابهة على الساحتين الإقليمية والمحلية، إيمانا بالدور المحور والمهم الذي يلعبه الشباب، كونهم الفئة الأقدر على إحداث التغيير.

وقد خلال الجلسة الحوارية للمشاركين في فعاليات منتدى جامعة الدول العربية الثاني والتي تنظمها جامعة الدول العربية بالشراكة مع المجلس؛ قدم أمثلة على الطرح العالمي لقضايا الشباب والتي تدعو في مجملها على أهمية تمكين الشباب في مختلف المجالات، مدللاً على الاهتمام الملكي الأردني بهذه الشريحة الكبيرة من المجتمع، وما قدمه الشباب أنفسهم من تغيير في بعض الاتجاهات والتي كان آخرها المشاركة الفاعلة في رسم معالم الانتخابات البلدية والنيابية، مؤكداً أن الرهان على التغيير لبعض فئات المجتمع خلال العقود الماضية، لم تثبت نفسها بالصورة المرجوة، لكن ما يقدمه الشباب العالمي خلال العقد الحالي يسير نحو أدوار ايجابية أفضل قد تقود الى كسب الرهان لفئة الشباب.

عضيبات تطرق خلال اللقاء بحضور شباب من العالم العربي وأوروبا على دور الحوار المتكافئ كبديل للحروب والنزاعات والتي سادت خلال العقود الماضية، أوجزها في أهمية معرفة الآخر بصورة حقيقية وهو ما جاءت به رسالة عمان للتعريف بالإسلام، ومن ثم قبول الآخر على طبيعته واحترام خصوصيته، والتمييز بين حق الانتماء للهوية والتعصب لها سواء في العقيدة أو الحضارة أو الثقافة، في الوقت الذي تناول فيه مسببات فشل الحوار أبرزها في المعايير المزدوجة في التعامل، وما يترتب عليها من مقومات الأمن والاستقرار.

وختم رئيس المجلس حديثه بحضور مدير إدارة السياسات السكانية والهجرة في الجامعة العربية خالد الوحيشي بالإشارة الى وثيقة رسالة عمان والتي جاءت لتعزيز الحوار بين الثقافات والأديان، معرجا على محاور وقيم الرسالة واتجاهات التوعية التي تتضمنها من حيث أهمية الانفتاح على الآخر مع مراعاة القيم الخاصة بكل مجتمع.

الوحيشي أشار الى أهمية الجلسة الحوارية، حيث أكد أنها ستكون كورقة مرجعية أساسية للمنتدى لما تتضمنها من أبعاد ربطت بين الشباب والحوار ورسالة عمان.

التعليق