"القاهرة لأفلام حقوق الإنسان" يتناول الديمقراطية والحرية

تم نشره في الأحد 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 09:00 صباحاً

 

القاهرة- تحت شعار "دافع عن حقوقك"، افتتحت مساء أمس فعاليات الدورة الأولى لمهرجان القاهرة لأفلام حقوق الإنسان، الذي ترعاه منظمة المؤتمر الإسلامي الأميركي من خلال مكتبها بالقاهرة ويستمر لمدة 6 أيام.

وقالت المتحدثة باسم المهرجان داليا زيادة إن المهرجان يشهد عرض مجموعة من الأفلام التي ناقشت حقوق الإنسان في مراحل مختلفة بدءا من ستينيات القرن الماضي وحتى الآن تتلوها ندوات ومناقشات حول تعريفات حقوق الإنسان ورؤية الحقوقيين والناشطين لتحقيقها في بلادهم وكيفية العمل على زيادة الوعي بها.

ويعرض في الافتتاح فيلم "الديمقراطية في داكار" وتتلوه الندوة الافتتاحية مع مقدمة عن عمل منظمة المؤتمر الإسلامي الأميركي في العالم بحضور العديد من دعاة حقوق الإنسان وسينمائيين ومنتجين مصريين وعرب وأجانب.

ويقام اليوم عرض لفيلم "جوه الشبكة" وتتلوه ندوة مع صناع الفيلم، وهم مدونون ونشطاء حقوقيون. وفي اليوم الثالث (الاثنين)، يعرض فيلم "الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بالرسوم المتحركة" ثم عرض فيلم "الكبار" وتتلوهما ندوة حول الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

ويعرض يوم الثلاثاء فيلم "قوة أقوى أثرا" وتتلوه ندوة عن العمل غير العنيف واستراتيجيات اللاعنف، ويوم الأربعاء 26 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، يعرض فيلم "مواجهة الحقيقة" ثم ندوة حول مفهوم العدالة الانتقالية.

ويختتم المهرجان يوم الخميس بعرض الفيلم المصري "الباب المفتوح" بطولة فاتن حمامة ومحمود مرسي وصالح سليم وحسن يوسف وإخراج بركات، وتتلوه ندوة بعنوان "المرأة المصرية إلى أين؟" في مقر مؤسسة المرأة الجديدة.

التعليق