يوفنتوس يسعى الى مواصلة انتصاراته المتتالية

تم نشره في الخميس 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 09:00 صباحاً

الكالتشو

 

روما  - يسعى يوفنتوس الى مواصلة صحوته وانتصاراته المتتالية عندما يستضيف جنوى اليوم الخميس في لقاء مقدم من المرحلة الثانية عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وحقق يوفنتوس 6 انتصارات متتالية حتى الان في مختلف المسابقات 4 منها في الدوري المحلي، وكان فوزه على ريال مدريد الاسباني 2-1 في تورينو في الجولة الثالثة من مسابقة دوري ابطال اوروبا بداية صحوته بعد 5 مباريات متتالية دون انتصار.

ويعول مدرب يوفنتوس كلاوديو رانييري على المعنويات العالية للاعبيه بعد حسمهم التأهل الى الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا، وبالتالي فان التركيز منصب في الوقت الحالي على الدوري المحلي حيث يسعى الى الاقتراب من فرق المقدمة.

ويدرك رانييري جيدا ان فوزه اليوم سيمكنه من اللحاق موقتا بانتر ميلان حامل اللقب في الاعوام الثلاثة الاخيرة بالصدارة وبالتالي فانه سيرفع شعار الفوز على جنوى اليوم عاقدا الامال على قائد الفريق اليساندرو دل ببيرو الذي عرف طريقه الى الشباك في المباراتين الاخيرتين بثنائية في مرمى ريال مدريد في سانتياغو برنابيو وافتتاحه التسجيل في مرمى كييفو 2-صفر السبت الماضي، علما بانه توج هدافا للدوري الموسم الماضي برصيد 21 هدفا.

وقال رانييري "انا مرتاح لعروض الفريق في الاونة الاخيرة. جميع اللاعبين يتألقون ودل بييرو ساحر في الوقت الحالي".

بيد ان مهمة يوفنتوس لن تكون سهلة امام جنوى الذي لم يخسر في مبارياته الست الاخيرة علما بانه يحتل المركز السابع بفارق نقطة واحدة خلف يوفنتوس السادس.

ويعول جنوى على مهاجمه الدولي الارجنتيني دييغو ميليتو متصدر لائحة الهدافين برصيد 9 اهداف بينها ثلاثية في مرمى ريجينا (4-صفر) الاحد الماضي.

في المقابل، يخوض انتر ميلان اختبارا لا يخلو من صعوبة عندما يحل السبت ضيفا على باليرمو العاشر.

ويعاني انتر ميلان الامرين في المباريات الاخيرة وهو يحقق انتصارات بشق النفس وفي الوقت بدل الضائع اخرها امام مضيفه ريجينا 3-2 وضيفه اودينيزي 1-صفر.

ويمني انتر ميلان ومدربه البرتغالي جوزيه مورينيو النفس بالاحتفاظ بالصدارة التي اسنتزعها الاحد الماضي اثر تعثر غريمه التقليدي ميلان المتصدر السابق امام مضيفه ليتشي، بيد ان المهمة لن تكون سهلة امام باليرمو الطامح بدوره الى النقاط الثلاث للابتعاد عن المراكز المؤدية الى الدرجة الثانية.

ويخوض ميلان الثاني اختبارا سهلا على ملعبه "سان سيرو" عندما يستضيف كييفو الجريح بسقوطه امام يوفنتوس.

ويامل ميلان في استغلال عاملي الارض والجمهور لاستعادة نغمة الانتصارات وهو يملك الاسلحة اللازمة لتحقيق ذلك خصوصا البرازيليون كاكا ورونالدينيو وباتو والهولندي كلارنس سيدورف والمخضرم فيليبو اينزاغي والفرنسي ماتيو فلاميني.

ويحل نابولي مفاجأة الموسم وصاحب المركز الثالث ضيفا على اتلانتا في اختبار لا يخلو من صعوبة.

ويبرز ايضا دربي العاصمة بين روما ولاتسيو.

ويطمح لاتسيو الى مواصلة انطلاقته القوية هذا الموسم بقيادة مهاجمه الارجنتيني زاراتي المعار من السد القطري، لكن روما لن يكون لقة سائغة للاتسيو خصوصا بعدما استعاد الفريق شيئا من توازنه اثر فوزه الكبير على تشلسي الانجليزي 3-1 في مسابقة دوةري ابطالب اوروبا.

وفي باقي المباريات، يلعب كاتانيا مع تورينو، وسمبدوريا مع ليتشي، وسيينا مع بولونيا، واودينيزي مع ريجينا، وكالياري مع فيورنتينا.

التعليق