أندية الدرجة الثانية تتفق مع الأولى في إيطاليا

تم نشره في الجمعة 10 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 10:00 صباحاً

ميلانو - وافقت اندية الدرجة الثانية في الدوري الايطالي لكرة القدم على قبول 65 مليون يورو (89 مليون دولار) مقدمة من اندية الدرجة الاولى أول من أمس الاربعاء بعد مخاوف قيامها باضراب لعدم حصولها على الاموال التي تحتاجها.

وكانت اندية الدرجة الثانية طلبت الحصول على اكثر من 65 مليون يورو لكنها وافقت على القبول بهذا الرقم بدلا من التسبب في خلاف اكبر مع اندية الاضواء والتي يفضل بعضها اقامة دوري ممتاز واحد في البلاد وهو ما قد يفاقم المشكلات المالية لدوري الدرجة الثانية، وقال الدو سبينيلي رئيس نادي ليفورنو المنتمي للدرجة الثانية للصحافيين: "تسبب هذا في انهاء المشكلة مع البطولة لكن حتى مع وجود هذه الاموال لن تصمد بعد الاندية حتى فترة عيد الميلاد".

وتعانى اندية الدرجة الثانية في ايطاليا من الناحية المالية بسبب ازمة الاقتصاد العالمي وتراجع الاقبال الجماهيري مع عدم وجود صفقة للبث التلفزيوني الموسم الماضي.

التعليق