يوفنتوس يغازل بينيتيز والبافاري متمسك بكلينسمان

تم نشره في الخميس 9 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً
  • يوفنتوس يغازل بينيتيز والبافاري متمسك بكلينسمان

مدربون

مدن - ذكرت تقارير في الصحف الايطالية بان يوفنتوس الايطالي قد يستغل التأخير في تجديد عقد المدرب الاسباني رافايل بينيتيز مع ليفربول لكي يحصل على خدماته خصوصا ان الشك يحوم حول مستقبل المدرب المحلي كلاوديو رانييري.

واشارت التقارير بان يوفنتوس سيحاول جس نبض بينيتيز في الاسابيع المقبلة الا في حال تحسن نتائج يوفنتوس بطريقة ايجابية.

وكان مالكا ليفربول جورج جيليت وتوم هيكس وعدا قبل سبعة اشهر بتجديد عقد بينيتيز الذي ينتهي بعد 18 شهرا لمدة عام اضافي لكن شيئا من هذا القبيل لم يحصل.

كما ان بينيتيز يفضل التجديد لامد طويل وقال في هذا الصدد: "افضل تجديد العقد لمدة طويلة وبالتالي يتسنى لمالكي النادي التخطيط لمدة طويلة ايضا".

وتابع "قلت مرارا وتكرارا بانني اريد البقاء هنا لسنوات عدة ولم اغير رأيي".

رومينيغه يجدد الثقة في كلينسمان

 اكد رئيس نادي بايرن ميونيخ بطل الدوري وكأس المانيا لكرة القدم كارل هاينتس رومينيغه يوم اول من من امس الثلاثاء ان مدرب الفريق البافاري يورغن كلينسمان يحظى بثقته الكاملة وسيبقى في منصبه على الاقل حتى نهاية الموسم رغم الصعوبات التي يعاني منها في الوقت الحالي.

وقال رومينيغه في تصريح لصحيفة بيلد الالمانية "نحن مقتنعون بيورغن وفلسفته. بالنسبة الينا فهو مدرب جيد! ونثق فيه"

وفي معرض رده عن سؤال بخصوص المدرب الذي سيشغل منصب مدرب الفريق في نهاية الموسم في ايار/مايو المقبل، قال رومينيغيه "يورغن كلينسمان. بالتأكيد. ليس هناك ادنى شك".

وفضل رومينيغيه تركيز انتقاداته على اللاعبين الذين دخلوا غرف الملابس السبت الماضي تحت صفير الاستهجان عقب سقوط بايرن ميونيخ في فخ التعادل امام ضيفه بوخوم 3-3.

ويحتل بايرن ميونيخ المركز الحادي عشر بعد خسارتين (امام ضيفه فيردر بريمن 2-5 ومضيفه هانوفر صفر-1) وتعادل في المباريات الثلاث الاخيرة.

من جهته، اكد كلينسمان انه غير متخوف من مستقبله مع بايرن ميونيخ، وقال في تصريح للصحيفة نفسها "انا مكافح ومتفائل، في تجاربي السابقة كانت هناك دائما فترات صعبة، وعلى الرغم من ذلك كانت النهاية دائما سعيدة ومريحة. سيكون الامر كذلك هنا".

دونجا يأمل في ظهور كاكا بمستواه الحقيقي مع منتخب البرازيل

 طالب دونجا مدرب منتخب البرازيل نجمه كاكا لاعب ميلانو الايطالي بالظهور بمستواه الحقيقي عندما يعود إلى تشكيلة منتخب بلاده يوم الأحد المقبل بعد غياب 11 شهرا.

وعانى كاكا من سلسلة من الإصابات هذا العام مما أجبره على الابتعاد عن مباريات البرازيل وتساءلت وسائل الإعلام البرازيلية عن مدى اخلاص وانتماء اللاعب.

وقال دونجا للصحافيين في معسكر الفريق قبل أن يحل ضيفا على منتخب فنزويلا يوم الأحد المقبل "نريد كلنا الاعتماد على كاكا لكن للأسف هو غائب منذ فترة بسبب الإصابة. كل ما أتمناه أن يظهر كاكا بمستواه الحقيقي. لا أريد أكثر من ذلك."

وردا على سؤال بشأن ما اذا كان قد دخل في حوار خاص مع كاكا قال دونجا "ليس مطلوبا مني الحديث معه لأنه لا توجد أي مشكلة (بيننا)."

وتحتاج البرازيل بشدة لتحقيق الفوز حتى يقل الضغط على دونجا بعد مجموعة من النتائج الضعيفة للفريق وبلغ هذا الأمر ذروته بعد تعادل الفريق سلبيا على أرضه مع بوليفيا الشهر الماضي.

ويحتل منتخب البرازيل وهو الوحيد الذي شارك في كافة نهائيات كأس العالم المركز الثاني في مجموعة اميركا الجنوبية المكونة من عشرة منتخبات. وسينتهى نصف مشوار تصفيات هذه القارة مطلع الاسبوع المقبل.

وتبتعد البرازيل بفارق أربع نقاط عن منتخب باراجواي صاحب الصدارة فيما تأتي ثلاثة منتخبات خلفه مباشرة في الترتيب ولذلك فإن الفريق معرض للتقهقر في الجدول لأكثر من مركز إذا فشل في الحصول على النقاط الثلاث أمام فنزويلا.

وسيغيب عن البرازيل في هذه المباراة مهاجمه لويس فابيانو بسبب الإصابة فيما سيبتعد دييجو بسبب الإيقاف في الوقت الذي تم استبعاد رونالدينيو لاعب ميلانو من التشكيلة لهبوط مستواه.

وقال دونجا "ما يعقد الأمور هو عدم قدرتنا على الحفاظ على التشكيلة ذاتها. يجب أن نحافظ على التشكيلة ذاتها لمدة أربع أو خمس مباريات متتالية."

ومن جانبه قال كاكا للصحفيين "لقد افتقدت اللعب للبرازيل وأنا سعيد بالعودة مجددا. أتمنى أن أنجح في ترجمة سعادتي داخل الملعب."

وأضاف "من الصعب شرح شعور الابتعاد عن المنتخب الوطني."

التعليق