كوكتيل عالمي على شاشات مهرجان الشرق الأوسط السينمائي الثاني

تم نشره في الأحد 5 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً
  • كوكتيل عالمي على شاشات مهرجان الشرق الأوسط السينمائي الثاني

 

دبي- يشهد برنامج مهرجان المهرجانات، الذي سيقام ضمن انشطة الدورة الثانية من مهرجان الشرق الأوسط السينمائي بأبو ظبي، التي ستقام بين العاشر من تشرين الأول (أكتوبر) الحالي وحتى التاسع عشر منه كوكتيلا سينمائيا عالميا، حيث يضم البرنامج تشكيلة فريدة من أهم تلك الأفلام الحائزة على تقدير النقاد والتي حصدت الجوائز العالمية في المهرجانات الكبرى عام 2008، ومعظم الأفلام المشاركة في هذا القسم حازت على جوائز إما عن طريق إشادة النقاد أو عن طريق إقبال واستفتاءات الجماهير، ومن الملاحظ أن ما يقدر بنصف عدد الأفلام الـ24 التي ستعرض ضمن هذا البرنامج تم ترشيحها أو نالت جوائز عالمية خلال هذا العام في مهرجانات سينمائية عالمية كبرى في فرنسا وألمانيا وإسبانيا والسويد والمكسيك والولايات المتحدة الأميركية وغيرها.

ومن بين الأفلام التي ستعرض فيلم "حصان بساقين" وهو إيراني من إخراج سميرة مخملباف، ويحكي قصة ولد أفغاني يستأجر ولدا فقيرا ليحمله من مكان إلى آخر كأنه حصان، وفيلم "رائحة التفاح" وهو فيلم عراقي ألماني مشترك من إنتاج العام 2007 من إخراج ريتشي ميهتا حول مجموعة من الأفراد يعيشون في كردستان العراقية ويعانون من تبعات هجوم بالغاز السام شن عليهم قبل 20 عاما، كما يعرض فيلم "إجراء عملياتي معتاد" وهو فيلم أثار جدلا كبيرا عند عرضه للمخرج إيرول موريس ويدور حول الصور التي تم التقاطها في سجن أبو غريب والتبعات التي نشأت عن نشرها، إضافة إلى الفيلم الروسي "حقل بري" للمخرج ديكوي بولي والذي يتناول حكاية طبيب روسي شاب يعيش في قرية منعزلة.

أما مسابقة الأفلام الطويلة في المهرجان فتضم 15 فيلما أجنبيا و8 أفلام عربية هي (زمن الرفاق) للمغربي محمد الشريف الطريبق، و(حسيبة) للسوري ريمون بطرس، و(دخان بلا نار) للبناني سمير حبشي، و(هينا) للإماراتي صالح كرامة، و(عيد ميلاد ليلى) للفلسطيني رشيد مشهراوي.

في حين يمثل مصر فيلمان طويلان هما (خلطة فوزية) لمجدي أحمد علي، و(زي النهار ده) لعمرو سلامة، إضافة إلى الفيلم التسجيلي الطويل (نجيب الريحاني) لمحمد كامل القليوبي.

ومن جهة أخرى، ستشهد دورة المهرجان حضور كبار نجوم السينما العرب في أفلامهم الجديدة مثل سلاف فواخرجي في "حسيبة"، وإلهام شاهين وغادة عبدالرازق وهالة صدقي وفتحي عبدالوهاب وعزت أبوعوف في "خلطة فوزية"، وسيرين عبدالنور وخالد النبوي في "دخان بلا نار"، والنجم الفلسطيني العالمي محمد بكري وعرين عمري في "عيد ميلاد ليلى"، إلى جانب مجموعة من النجوم الجدد مثل بسمة وأحمد الفيشاوي وآسر ياسين في "زي النهاردة".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عندما يقتات الغث على السمين!! (فاديا أبو زيد)

    الأحد 5 تشرين الأول / أكتوبر 2008.
    " ... ومن جهة أخرى ستشهد دورة المهرجان حضور كبار نجوم السينما العرب في أفلامهم الجديدة مثل سلاف فواخرجي .."ّّ.. باللغة المحكية نقول "ما صار لها بالقصر إلا إمبارح العصر" وصارت من كبار نجوم السينما العرب.. أم أن الجمال واعتبارات أخرى هي ميزان النجومية في الوقت الحالي..
  • »عندما يقتات الغث على السمين!! (فاديا أبو زيد)

    الأحد 5 تشرين الأول / أكتوبر 2008.
    " ... ومن جهة أخرى ستشهد دورة المهرجان حضور كبار نجوم السينما العرب في أفلامهم الجديدة مثل سلاف فواخرجي .."ّّ.. باللغة المحكية نقول "ما صار لها بالقصر إلا إمبارح العصر" وصارت من كبار نجوم السينما العرب.. أم أن الجمال واعتبارات أخرى هي ميزان النجومية في الوقت الحالي..