وفد من "الصداقة الأردنية الألمانية" يزور "العلوم والتكنولوجيا"

تم نشره في الخميس 28 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً

 الرمثا- الغد- أكد رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا د. وجيه عويس عمق العلاقات الأردنية- الألمانية في مختلف المجالات وبخاصة العلمية والأكاديمية.

وأشار عويس خلال لقائه وفد جمعية الصداقة الأردنية- الألمانية إلى أهمية دور الشباب في خلق الحوار الهادف وتعزيز التبادل الثقافي والحضاري بين مختلف الشعوب، منوها إلى أن الشباب يستطيع أن يحققوا الكثير وأن يساعدوا في تحسين الظروف المعيشية لأنهم يمثلون قوة ابتكار وإنتاج واعدة.

وأكد عويس أهمية دورهم الفعال في بناء مؤسسات المجتمع المدني، التي تشكل ركيزة أساسية في دعم عملية التنمية.

من جانبه قال رئيس جمعية الصداقة الأردنية- الألمانية في ألمانيا  هيلموت هيليمنز إن تبادل الزيارات بين الشباب يأتي في إطار عمق الصداقة بين الدولتين وزيادة التواصل الثقافي في شتى المجالات، مؤكدا أهمية مثل هذه اللقاءات وتبادل زيارات الطلبة بين الأردن وألمانيا.

وخلال اللقاء الذي حضره مدير مركز تنمية المجتمع المدني في الجامعة د. محمد الحمد، دار حوار موسع تركز على اختلاف الثقافات ودور الشباب ومؤسسات المجتمع المدني في تقريب وجهات النظر بين الحضارات والثقافات.

ومن جهة أخرى، التقى أعضاء وفد جمعية الصداقة الأردنية الألمانية مع عدد من طلبة جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية في جلسة حوارية.

وفي بداية الجلسة، قدم مدير المركز إيجازا عن المركز والنشاطات، التي يقوم بها في مجال دور الشباب والتنمية السياسية.

وأشار الى أن مثل هذه اللقاءات تهدف إلى مد جسور التواصل والتبادل الثقافي والحوار الحضاري بين المشاركين والتعرف على ميزات كل من المجتمع العربي والألماني.

التعليق