الجزيرة يتأهب للعربي والحسين اربد يقابل طموح اتحاد الرمثا

تم نشره في السبت 12 تموز / يوليو 2008. 10:00 صباحاً
  • الجزيرة يتأهب للعربي والحسين اربد يقابل طموح اتحاد الرمثا

ختام الجولة الثالثة لدرع الاتحاد الكروية

 

 

خالد خطاطبة وعاطف البزور

عمان - تختتم اليوم الجولة الثالثة من الدور الاول لمسابقة درع الاتحاد لكرة القدم، عندما يلتقي في الساعة السابعة على ملعب ستاد عمان فريقا الجزيرة "3 نقاط" والعربي "نقطة"، فيما يشهد ستاد الحسن لقاء الحسين

 "4 نقاط" واتحاد الرمثا "3 نقاط".

بطاقة المباراة

الفريقان: الجزيرة * العربي

المكان: ستاد عمان الدولي

الزمان: الساعة 7 مساء

الرصيد النقطي: الجزيرة 3 والعربي 1

سعي إلى التأهل

يسعى فريقا العربي والجزيرة لتحقيق الفوز، حيث يأمل الجزيرة رفع رصيده الى 6 نقاط وبالتالي المنافسة على احدى بطاقتي التأهل، فيما يرنو العربي لرفع غلته من النقاط بعد التعادل في الجولة الاخيرة مع الحسين اربد بنتيجة1/1.

فنيا تبدو الكفة متكافئة بين الفريقين في ظل الجاهزية البدنية للاعبين، اضافة الى مشاركة الناديين بلاعبيهم الاساسيين بحثا عن المنافسة بقوة على الدرع.

فريق الجزيرة ومن خلال مباراتيه السابقتين يعول كثيرا على خبرة لاعبيه في الوسط والهجوم لحسم المباراة، حيث يسند الى اشرف شتات ومالك البرغوثي ولؤي عمران ورأفت جلال مهمة بناء الهجمات من منطقة الوسط، مع الاستفادة من عمران وجلال في الاختراق عبر الاطراف لتوفير اسناد كاف للمهاجمين فهد العتال والكاميروني ماسوري، والاخيرين يجيدان التحرك داخل منطقة الجزاء بحثا عن هز شباك الخصم، الامر الذي يدفع عمار ابو عليقة ورفاقه في العربي الى فرض رقابة مشددة على العتال والمحترف الكاميروني، او المحترف السوري معتز كيلوني الذي يتوقع ان يشارك في الشوط الثاني.

وعلى الجانب الدفاعي يبرز احمد عطية ومصعب الرفاعي وعلاء القيسي وعلاء الدرابسة في تشييد جدار دفاعي امام مرمى حماد الاسمر، مع الانتباه لحركة العربي في الاطراف من خلال عدم المبالغة في التقدم للاسناد.

فريق العربي من جانبه سيحاول منذ البداية الموازنة بين الشقين الدفاعي والهجومي من خلال تثبيت الرباعي انس ارشيدات وعماد ذيابات وبهاء الشلبي وفاروق العزام امام مرمى خالد الهزايمة مع الايعاز للعزام بالتقدم في حال امتلاك فريقه للكرة، من اجل مساندة لاعبي خط الوسط الذي يتكون من صدام شهابات ومحمود البصول وانس بني ياسين، الذين ستكون مهمتهم الاولى منع نظرائهم في الجزيرة من بناء الهجمات ومن ثم التفكير بالتقدم للمواقع الهجومية من خلال ارسال الكرات لمحمد البكار وماهر الجدع اللذين يجيدان العاب الهواء، مما قد يشكل خطوة كبيرة على مرمى حماد في حال لم ينجح احمد عطية ورفاقه من ضبط تحركاتهما داخل منطقة الجزاء.

ويملك الفريقان اوراقا بديلة جاهزة للمشاركة في اي وقت من المباراة، الامر الذي يدفع المدربين للطلب من اللاعبين بذل اقصى الجهود سعيا لتحقيق الفوز.

التشكيلتان المتوقعتان

الجزيرة: حماد الاسمر واحمد عطية ورأفت جلال وعلاء القيسي وعلاء الدرابسة واشرف شتات ومصعب الرفاعي ولؤي عمران ومالك برغوثي وفهد العتال وماسوري.

فريق الحسين اربد يخوض مباراة هامة يتطلع للتأهل من خلالها.-(الغد)

العربي: خالد هزايمة وانس بني ياسين وعمار ابو عليقة وانس ارشيدات وعماد ذيابات وبهاء الشلبي وصدام شهابات ومحمود البصول وفاروق العزام ومحمد بكار وماهر الجدع.

بطاقة المباراة

الفريقان: الحسين اربد * اتحاد الرمثا

المكان: ستاد الحسن

الزمان: الساعة 7 مساء

الرصيد النقطي: الحسين4 نقاط واتحاد الرمثا 3

حسابات حذرة

يدخل الفريقان اللقاء بحسابات حذرة وفيها مشقة مصحوبة بالامل وهو الذي يبحث فيه كلاهما عن الفوز والانفراد بصدارة المجموعة والاقتراب من الدخول لمربع الكبار بالدور الثاني.

ولا تخضع المباراة الى حسابات حتى وفريق الحسين يمتلك الافضلية وهو يشق طريقه بنجاح في الصدارة، فيما كان ظهور الاتحاد الاول امام الفيصلي مطمئنا وفيه فوز صعب وثمين.

ويعتمد اتحاد الرمثا على دور مهم لدفاعه الذي يقوده محمود العواقلة ومعتصم قويدر، وهذا الثنائي يعتمد على الرقابة الضاغطة وتشكيل عمق قوي بمساندة من جمال الرشدان وهشام مخادمة، وهو يدرك ان مراقبة انس الزبون اخطر واسرع لاعبي الحسين امر مطلوب اليوم.

وفي بنائه للهجمات يبرز دور اشرف الخب وعيسى عزايزة وخالد الرحايلة ووليد الخالدي، والاخير بات لاعبا محوريا مهما في قيادة الهجمات من وسط الميدان وتوزيع الادوار على زملائه، وامداد الثنائي حسام الزيود ومراد ذيابات بالكرات المطلوبة لكسر متانة الخط الخلفي للفريق الحسين والوصول لمرمى الحارس محمد الشطناوي.

في المقابل فإن الحسين يعتمد على عدة مفاتيح مهمة في جميع خطوطه، فهناك الثنائي الخطر في خط المقدمة انس الزبون وحازم الصقر والقوى التي تسانده من الخلف والمتمثلة بمحمد علاونة ووعد الشقران وعلي عقاب وعمر العثامنة، وهم يشكلون المفردات الهجومية الى جانب الانطلاقات التي يقوم بها محمد بلص وعلي ذيابات من الاطراف، وعادة ما تكون مؤثرة وتعمل على خلخلة الدفاعات.

عموما فإن اهداف الفريقين ستكون هجومية وتبقى ادوار المدافعين وحضور الحارسين محمد الشطناوي "الحسين" وحسين مناع "الاتحاد" هي من سيرجح كفة فريقه على الاخر.

التشكيلتان المتوقعتان

الحسين اربد: محمد الشطناوي، حاتم بني هاني، بدر ابو سليم، محمد بلص، علي ذيابات، صلاح العزام "عمر العثامنة"، وعد الشقران، محمد العلاونة، علي عقاب "عمار الزريقي"، انس الزبون، محمد بيدس "حازم الصقر".

اتحاد الرمثا: حسين المناع، محمود العواقلة، معتصم قويدر، جمال الرشدان، شفيق ذيابات "عروة الدردور"، هشام مخادمة، وليد الخالدي، اشرف الخب، عيسى عزايزة، خالد الرحايلة، فريد الشناينة، مراد ذيابات، حسام الزيود "شادي الشرمان".

التعليق