انتقادات حادة للفنان بهجوري بعد زيارته لإسرائيل

تم نشره في الأربعاء 9 تموز / يوليو 2008. 09:00 صباحاً

 القاهرة - هاجمت الصحف والمثقفون المصريون فنان الكاريكاتير جورج بهجوري بعد زيارته لإسرائيل الأسبوع الماضي، ومن المتوقع قيام "نقابة الصحفيين" التي ينتمي إليها بهجوري باتخاذ إجراءات عقابية ضده، حسبما أوردت صحيفة "الوطن" السعودية.

وذكرت صحيفة "ها آرتس" الإسرائيلية أن زيارة بهجوري كانت بترتيب مسبق ضمن إطار مشروع كاريكاتير من أجل السلام الذي أقيمت لقاءاته الأسبوع الماضي في مناطق السلطة الفلسطينية وتل أبيب، وهذا المشروع تم بمبادرة من رسام الكاريكاتير الفرنسي بلانتو، الذي اتفق مع الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان، عقب أزمة الرسوم الدنماركية، على ترتيب مشروع للجمع بين رسامي كاريكاتير من دول مختلفة، وتقام اللقاءات كل مرة في دولة.

ووافق عنان على المشروع، وفي السنتين الأخيرتين أقيمت لقاءات مفتوحة للجمهور، من بينها لقاء في مبنى الأمم المتحدة بنيويورك، وفي الأسبوع الماضي ولأول مرة، زار المشاركون في المشروع إسرائيل ومدن السلطة الفلسطينية، حيث أقيمت لقاءات مفتوحة للجمهور في بيت لحم ورام الله وفيه تواجد بهجوري، ومعه رسامون آخرون من الجزائر والسلطة الفلسطينية وفرنسا وتركيا واليابان والولايات المتحدة وسويسرا.

وشنت صحيفة "الأسبوع" في عددها الصادر أول من أمس هجوماً على بهجوري وقالت: "بهجوري في القائمة السوداء للمطبعين"، ونقلت عن السكرتير العام لـ"نقابة الصحفيين المصريين" حاتم زكريا قوله "إن بهجوري خالف بسفره إلى إسرائيل قرارات الجمعية العمومية التي ترفض السفر أو التطبيع مع العدو الإسرائيلي".

التعليق