المسلمون في أميركا: قيود سياسية واتجاهات ثقافية جديدة

تم نشره في الثلاثاء 24 حزيران / يونيو 2008. 10:00 صباحاً

 

عمّان-الغد- ينظم المعهد الملكي للدراسات الدينية والجمعية العلمية الملكية، بالتعاون مع المعهد الفرنسي للشرق الأدنى، محاضرة بعنوان "المسلمون في الولايات المتحدة اليوم: قيود سياسية واتجاهات ثقافية جديدة" للبروفيسورة مليكة زغال، الأستاذة المشاركة في أنثروبولوجيا وعلم اجتماع الأديان في جامعة شيكاغو. وتقام المحاضرة في السادسة من مساء يوم الأربعاء المقبل، في الجمعية العلمية الملكية – مدينة الحسن العلمية، بالجبيهة.

وتدرس البروفيسورة زغال الدين من منظور الإسلام والسلطة. وتهتمّ بشكل خاص بمأسسة الإسلام في العالم الاسلامي، مع تركيز خاص على مصر وشمال أفريقيا في الفترة ما بعد الحقبة الاستعمارية، وبالمسلمين في أميركا الشمالية وأوروبا الغربية. كما أن لديها اهتماماً عاماً بتوزيع ودور الايديولوجيات الدينية في حالات النزاع والحوار.

نشرت زغال عدداً من الكتب والدراسات منها دراسة حول المؤسسات الدينية المركزية في مصر تحت عنوان "حراس الإسلام: علماء الأزهر في مصر المعاصرة"، وكتاباً حول المغرب تحت عنوان "الإسلاموية في المغرب: الدين، التسلط والسياسات الانتخابية"، والذي فاز بجائزة "أصوات فرنسية" من مركز "بين" الأميركي. وتعمل زغال حالياً على كتاب حول الدول والعلمانية والإسلام في العالم العربي.

التعليق