إسبانيا تريد المزيد بعد أن تخلصت من عقدة دور الثمانية

تم نشره في الثلاثاء 24 حزيران / يونيو 2008. 10:00 صباحاً
  • إسبانيا تريد المزيد بعد أن تخلصت من عقدة دور الثمانية

 

فيينا - ربما كسرت اسبانيا النحس الذي يلازمها في دور الثمانية بعد فوزها على ايطاليا بركلات الترجيح في نهائيات كأس الامم الاوروبية لكرة القدم اول من أمس الاحد لكنها لن تكتفي فقط بتغيير سجلات التاريخ عندما تكون الفرصة متاحة أمامها لنيل جائزة أكبر.

وقال لويس اراغونيس مدرب اسبانيا في مؤتمر صحافي بعد فوز فريقه على ابطال العالم "انا سعيد بهذا الانتصار مثل اي فرد في المعسكر الاسباني".

وأضاف "لكننا لم نفعل شيئا سوى تحقيق فوز في معركة بسيطة. اعتقد ان اسبانيا استحقت الفوز لكننا لم نقدم كرة قدم جيدة ولا ايطاليا ايضا".

وتابع "انجزنا مهمتنا وكنا في اسبانيا نتحدث دائما عن عقدة دور الثمانية لكن لدينا الآن فرصة للتأهل للنهائي. الفريق مقتنع بأن بوسعه تحقيق الفوز".

وامتدت الموقعة الخططية بين اسبانيا وايطاليا باستاد ارنست هابل في فيينا الى ركلات الترجيح بعد انتهاء زمن اللقاء بالتعادل من دون أهداف ونجح الاسبان في تحقيق الفوز بعد ان تصدى ايكر كاسياس لركلتي ترجيح.

وهذه المرة الاولى التي تبلغ فيها اسبانيا الدور قبل النهائي لبطولة كبرى منذ وصولها لنهائي بطولة اوروبا عام 1984 عندما خسرت امام فرنسا.

وأشار اراغونيس الى ان الاداء كان مخيبا للآمال في لقاء اول من أمس وقال "الايقاع كان بطيئا ولو كان بوسعنا تسريع الايقاع بعض الشيء لربما نجحنا في خلق المزيد من الفرص. المباراة لم تكن رائعة".

وستلتقي اسبانيا مع روسيا في الدور قبل النهائي في فيينا يوم بعد غد الخميس.

وقال اراغونيس (69 عاما) ان فريقه لا يواجه خطر الافراط في الثقة بعد ان فازت اسبانيا على روسيا 4-1 في اولى مباريات الفريقين بدور المجموعات بالبطولة.

وأضاف "مباراة الدور قبل النهائي ستكون مختلفة تماما. روسيا تملك فريقا يتمتع بلياقة بدنية عالية وحصل على يوم راحة اضافي. ستكون مباراة صعبة للغاية بالنسبة لنا".

وتابع "الفريق الروسي في أفضل حالاته بالنظر الى نظام موسم الكرة في بلاده وظهر بشكل رائع في الوقت الاضافي أمام هولندا. المباراة ستكون صعبة جدا لأن روسيا تملك فريقا جيدا".

وكانت روسيا تأهلت للمربع الذهبي بعد فوزها على هولندا 3-1 بعد وقت اضافي.

التعليق