فيرير يواجه جيكل في نهائي دن بوش ومواجهة غير سهلة لفيدرر في ويمبلدون

تم نشره في السبت 21 حزيران / يونيو 2008. 10:00 صباحاً
  • فيرير يواجه جيكل في نهائي دن بوش ومواجهة غير سهلة لفيدرر في ويمبلدون

تنس حول العالم

 

مدن - تأهل الاسباني ديفيد فيرير للدور النهائي في بطولة دن بوش المفتوحة للتنس بعد فوزه على الارجنتيني مارتن ديل بوترو أمس الجمعة.

في الدور قبل النهائي من منافسات فردي الرجال بالبطولة المقامة في هولندا فاز المصنف الاول فيرير على ديل بوترو غير المصنف بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 7-6 و6-1.

وفي ثاني مباراتي الدور قبل النهائي لفردي الرجال فاز الفرنسي مارك جيكل غير المصنف على المصنف السابع الارجنتيني جويرمو كاناس بنتيجة 3-6 و6- صفر و6-4.

وتأهلت لاعبة تايلاند تامارين تاناسوجارن للدور النهائي في منافسات فردي السيدات بعد ان فجرت مفاجأة وفازت على الاوكرانية الونا بوندارينكو.

ففي اولى مباراتي الدور قبل النهائي للبطولة فازت تاناسوجارن غير المصنفة على المصنفة الثامنة بوندارينكو بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-2 و6-4.

دورة نوتنغهام

 بات الكرواتي ايفو كارلوفيتش المصنف رابعا على بعد خطوة واحدة من الاحتفاظ بلقبه بطلا لدورة نوتنغهام الانجليزية الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 349 الف يورو، بعد بلوغه المباراة النهائية بفوزه على الفرنسي غايل مونفيس الثامن بصعوبة 7-6 (7-4) و7-6 (7-4) يوم امس الجمعة.

ويلتقي العملاق كارلوفيتش اليوم في النهائي مع مواطنه مارين سيليتش او الاسباني فرناندو فرداسكو الثالث اللذين لعبا لاحقا في نصف النهائي.

دورة زهرتوغنبوش

 صعدت الروسية دينارا سافينا الى المباراة النهائية في منافسات فردي السيدات في بطولة دن بوش للتنس بعد فوزها على مواطنتها ايلينا ديمنتييفا يوم امس الجمعة.

ففي الدور قبل النهائي للبطولة المقامة في هولندا فازت سافينا المصنفة الثالثة على ديمنتييفا المصنفة الأولى 6-3 و6-2.

وتأهلت التايلاندية تامارين تاناسوجارن للدور النهائي بعد فوزها على الاوكرانية الونا بوندارينكو المصنفة الثامنة 6-2 و6-4.

دورة ايستبورن

حجزت الروسية ناديا بتروفا المصنفة ثامنة مكانها في المباراة النهائية لدورة ايستبورن الانجليزية الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 391 الف يورو، بفوزها على الاسترالية سامانتا ستوسور 6-3 و6-3 في الدور نصف النهائي يوم امس الجمعة.

وتلتقي بتروفا في المباراة النهائية الفرنسية ماريون بارتولي الثانية او البولندية انييسكا رادفانسكا الرابعة.

وهذا النهائي السادس عشر لبتروفا خلال مسيرتها الاحترافية وهي تسعى الى لقبها الاول منذ شباط/فبراير 2007 عندما توجت بلقب بطلة دورة باريس الدولية بفوزها على التشيكية لوسي سافاروفا في المباراة النهائية.

وتملك بتروفا (26 عاما والمصنفة 22 عالميا) 6 القاب اخرى، في حين ان ستوسور (24 عاما و157 عالميا) كانت تبحث عن لقبها الاحترافي الاول لكن مسيرتها في هذه الدورة توقفت في دور الاربعة بعدما منيت بهزيمتها الثالثة امام الروسية في 3 مواجهات جمعتهما حتى الان.

دورة  ويمبلدون

يستهل السويسري روجيه فيدرر المصنف اول حملة الدفاع عن لقبه بطلا لبطولة ويمبلدون الانجليزية لكرة المضرب، ثالث البطولات الاربع الكبرى، بمواجهة السلوفاكي دومينيك هرباتي في الدور الاول.

ويبدو فيدرر مرشحا بقوة الى احراز اللقب السادس على التوالي في ويمبلدون بعد اعوام 2003 و2004 و2005 و2006 و2007 ليرفع رصيده من الالقاب الكبرى الى 13 لقبا بعد ملبورن الاسترالية اعوام 2004 و2006 و2007، وفلاشينغ ميدوز الاميركية اعوام 2004 و2005 و2006 و2007، بيد ان مهمته لن تكون سهلة امام هرباتي الذي تغلب على السويسري في مباراتين جمعتا بينهما حتى الان.

ويدخل فيدرر البطولة بمعنويات عالية بعدما توج الاسبوع الماضي بلقب دورة هالة الالمانية للمرة الخامسة في مسيرته محافظا بالتالي على سجله خاليا من الخسارة على الملاعب العشبية في 59 مباراة متتالية.

في المقابل، يبدأ الاسباني رافايل نادال المصنف ثانيا مشواره بمواجهة الالماني اندرياس بيك.

ويمني نادال النفس ببلوغ المباراة النهائية للمرة الثالثة على التوالي بعدما خسر امام فيدرر في العامين الاخيرين، خصوصا وانه يدخل البطولة هذا العام بمعنويات عالية بتتويجه بطلا لرولان غاروس للعام الرابع على التوالي بتغلبه على فيدرر ثم احرازه لقب دورة كوينز على الملاعب العشبية للمرة الاولى في مسيرته.

وفي حال نجح نادال في مشواره في الادوار الاولى في البطولة فانه قد يلاقي الروسي نيكولاي دافيدنكو في نصف النهائي وفيدرر في النهائي للعام الثالث على التوالي.

ويلعب الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثالث مع الالماني ميكايل بيرر، وهو مرشح بقوة لبلوغ دور الاربعة حيث من المفترض ان يلاقي فيدرر.

ولدى السيدات، تستهل الصربية انا ايفانوفيتش بطلة رولان غاروس والمصنفة اولى عالميا وفي البطولة، مشوارها بمواجهة البارغويانية روسانا دي لوس ريوس.

التعليق