العربي يظفر ببطولة الاستقلال الكروية

تم نشره في الاثنين 26 أيار / مايو 2008. 10:00 صباحاً

 

عاطف البزور

إربد - سطعت أمس شمس الاستقلال على فريق العربي الذي توج بكأسها ونال جائزة المركز الأول بعدما حقق فوزا مثيرا على الكرمل بفارق ركلات الجزاء الترجيحية 4/3 دعما انتهى الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل 2/2، في المباراة الختامية لبطولة الاستقلال الكروية الرابعة التي جرت أمس على ملعب بلدية إربد بحضور رئيس لجنة الشمال صقر التل ورؤساء وأعضاء الهيئات الإدارية في الأندية الرياضية في محافظة إربد وبدعم ورعاية من مجموعة شركات مراد حبوش التجارية.

وبفوزه يكون العربي قد عوض خسارته اللقب في النسخة الماضية، في حين يعد حصول الكرمل على مركز الوصافة بمثابة إنجاز للفريق الذي قدم مستوى متطورا أعطى انطباعا بأن الفريق سيكون رقما صعبا ومنافسا قويا على احدى بطاقتي الصعود للدوري الممتاز التي سيعززها دوري أندية الدرجة الأولى الذي سينطلق منتصف شهر حزيران (يونيو) القادم.

وعقب نهاية اللقاء توج نائب المدير العام لمجموعة شركات حبوش زياد حبوش فريق العربي بكأس البطولة وجائزة المركز الأول وقيمتها 2000 دينار وفريق الكرمل بكأس المركز الثاني وجائزة الوصيف البالغة 1000 دينار، فيما نال الرمثا كأس الفريق المثالي و200 دينار وحازم الصقر والحسين لقب الهداف 100 دينار وحارس الصريح احمد الشياب جائزة أحسن حارس 100 دينار.

العربي 2 "4" الكرمل 2 "3"

أعطى فريق العربي الفرصة لمنافسه ليمارس دوراً هجومياً محدوداً من خلال الكرة التي لحق بها يزن شاتي ليواجه المرمى، لكن الحارس خالد الهزايمة خرج من مرماه وخلصها بالوقت المناسب. تلك الكرة وما بعدها أعطت انطباعاً واضحاً على أن الكرمل يريد مباغتة منافسه قبل التراجع والاعتماد بشكل رئيس على التأمين الدفاعي ثم الانطلاق بهجمات عكسية عبر الثلاثي ياسر العمري وزيد عبدالرؤوف وأبو السل وصولاً الى حسين العلاونة الذي لعب وحيداً بالمقدمة من دون فاعلية حتى مع تقدم يزن شاتي الى جواره للإسناد.

ولأن أطراف الكرمل شكلت نقطة الضعف إلا أن أحمد المخزومي وعماد ذيابات ونشأت الداوود تمحوروا حولها وبدأوا بممارسة الانطلاق السريع قبل إرسال الكرات نحو منطقة جزاء الكرمل، حيث يتواجد الثنائي فاروق العزام وماهر الجدع اللذان تحركوا بخطورة واضحة داخل ملعب الكرمل وبالفعل فقد أحكم العربي سيطرته على المجريات ولعب أنس بني ياسين ويوسف الشبول مهمة التقدم والضغط على دفاعات الكرمل وتوفير الإسناد اللازم للعزام والجدع الذي كاد أن يفتتح التسجيل من كرة رأسية تصدى لها الحارس فيما علت كرة الشلبي العارضة، قبل أن يتقدم نشأت الداوود من الركن الأيمن ويرسل كرة عرضية ارتقى لها الجدع وغمزها رأسية داخل الشباك هدف التقدم للعربي د27 وكاد بعدها أنس بني ياسين أن يعزز تقدم فريقه عبر تسديدة قوية أنقذها الحارس عبدالله خضر على حساب ركنية قبل أن يبدأ الكرمل بالتحرر من مواقعه الخلفية ويتقدم نحو مرمى العربي بهجمات سريعة، ومن إحداها انطلق قتيبة الحلواني من الركن الأيسر ولعب كرة عرضية صلحها العلاونة برأسه أمام المندفع يزن شاتي الذي سددها بأناقة على يسار الهزايمة هدف التعادل د36 لتعود خطورة العربي من جديد بالظهور على مرمى الكرمل الذي أنقذه الحارس من تسديدة الشبول القوية قبل أن يفقد الكرمل جهود قائده عمر حمد الذي خرج بالإنذار الثاني في أواخر الشوط الذي انتهى بالتعادل 1/1.

ومع بداية الشوط الثاني كاد الكرمل أن يباغت العربي بهدف التقدم لولا تسرع أبو السل الذي أطاح بكرة زيد عبدالرؤوف خارج الشباك والمرمى مشرع الأبواب، لكن العربي حافظ على توازنه واستفاد من النقص العددي في صفوف منافسه فأخذ في تسريع وتيرة الأداء بصورة واضحة وتحرك بني ياسين والشبول والداوود والذيابات بشكل مؤثر حول منطقة الجزاء مما أرهق حمادة وجوهر وفتح ثغرات بدفاع الكرمل الذي اخترقه عماد ذيابات ولعب كرة على القائم البعيد ارتقى لها الجدع وزرعها رأسية داخل الشباك الهدف الثاني للعربي د61، حاول بعدها الكرمل الانطلاق بحذر فلم يعد أمامه ما يخسره فانطلق شاتي وعبدالرؤوف خلف العلاونة لتشكيل ضغط على دفاع العربي الذي بقي متماسكا وبجهود مضاعفة من أبو عليقة وأنس ارشيدات ليدفع مدرب الكرمل بالمهاجم المخضرم محمد توهان في محاولة للوصول لمرمى الهزايمة الذي أنقذ مرماه من هدف التعادل بعد تصديه ببراعة لكرة توهان على حساب ركنية ليواصل الكرمل اندفاعه لإدراك التعادل فلعب توهان كرة عرضية ارتدت من يد المخزومي ليعلن الحكم عن ركلة جزاء للكرمل نفذها المحترف السوري عمر خليل بنجاح على يسار الحارس هدف التعادل د86 وبه انتهى الوقت الأصلي، ليدخل الفريقان الوقت الإضافي وبه أهدر الفريقان كافة الفرص المتاحة ليتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح التي منحت اللقب لفريق العربي 4/3 خاصة رأسية الجدع التي ارتدت من العارضة في اللحظات الأخيرة.

التعليق