جهاز غسيل كلوي محمول في سبيله إلى الوجود

تم نشره في الأحد 25 أيار / مايو 2008. 10:00 صباحاً

 

سنغافورة- يعمل العلماء على إنتاج جهاز غسيل كلوي محمول يمكن للمرضى استخدامه لتنقية دمائهم وهم في منازلهم دون الحاجة إلى تحمل مشقة الذهاب إلى مراكز الغسيل الكلوي المتخصصة.

وذكرت صحيفة "ستريتس تايمز" في تقرير نشرته أمس أن الجهاز الجديد يزن 10 كيلوجرامات، أي أنه أصغر كثيرا من الآلة التقليدية للغسيل الكلوي التي يبلغ وزنها عشرة أضعاف أو أكثر.

ونقلت الصحيفة عن جاكي يينج المدير التنفيذي لمعهد الهندسة الحيوية وتكنولوجيا النانو أن العلماء يضعون في الجهاز الجديد طبقة من خلايا الكلى يمكنها أن تعيد استيعاب السائل والمغذيات في الجسم بعد تنظيف الدم. وأجهزة الغسيل التقليدية لا تحتوي على خلايا الكلى هذه.

وأبلغ يينج الصحيفة أن الامر يحتاج إلى سنتين أو ثلاث سنوات قبل أن يتم اختبار الجهاز الجديد على الحيوانات.

يشار إلى أن عدد الاشخاص الذين يعانون من الفشل الكلوي في سنغافورة قد تضاعف تقريبا في العشر سنوات الماضية من 562 حالة في عام 1997 إلى 1084 حالة في عام 2006.

التعليق