العجلوني يحصل على جائزة الطبيب المتميز من كلية الغدد الصم الأميركية

تم نشره في الأربعاء 21 أيار / مايو 2008. 10:00 صباحاً
  • العجلوني يحصل على جائزة الطبيب المتميز من كلية الغدد الصم الأميركية

 

عمان- الغد- منحت كلية الغدد الصم الأميركية رئيس المركز الوطني للسكري والغدد الصم والوراثة البروفسور كامل العجلوني، جائزة الطبيب المتميز للعام 2008 السبت الماضي أثناء انعقاد المؤتمر السابع عشر السنوي للجمعية الأميركية للغدد الصم وذلك تقديرا لجهوده ومساهمته الاستثنائية في مجال الغدد الصم والوراثة.

كلية الغدد الصم الأميركية تمنح هذه الجائزة سنويا لأفضل طبيب في تخصص الغدد والسكري بين الأطباء العالميين الذين قدموا خدمات متميزة في مجال الغدد الصم في بلدانهم وأسهموا قي تطوير العناية بمرضى الغدد الصم والسكري وبذلوا جهودا كبيرة في مجال التعليم والتدريب الطبي وتثقيف الجمهور وكان لهم باع طويل في تطوير الخدمات الصحية المقدمة لمرضى الغدد الصم والسكري.

وكان العجلوني عبر عن تقديره للكلية الأميركية على منحها الجائزة أثناء حفل الاستلام، معتبرا ان تقديرا كهذا من الجمعية هو بمثابة همزة وصل وبناء جسور تعاون متينة بين أطباء العالم المختصين بطب الغدد الصم والسكري.

وأضاف أن العبء الأكبر يقع على أطباء الغدد الصم والسكري في الأردن بالأخص، وذلك لسعيهم على تقديم خدمات متميزة، ليس فقط لمرضى الأردن، وإنما لمرضى الدول المجاورة التي ترضخ لظروف صعبة كالعراق والشعب الفلسطيني، بالاضافة الى اجراء البحوث الخاصة في المنطقة وتدريب الأطباء.

وقال "بالنسبة للأردن فبالرغم من الصعوبات المختلفة التي تواجه قطاع الصحة، الا أننا تمكنا من انشاء جمعية تعاونية (المركز الوطني للسكري والغدد الصم والوراثة) للعناية بمرضى السكري وهو المركز الأول من نوعه  في المنطقة"، مبينا أن هذا المركز يعتبر محددا لمعيار العناية الطبية لمرضى السكري والغدد الصماء، بالاضافة إلى تدريب الاطباء وإجراء البحوث العلمية الدقيقة.

التعليق