مانشستر يونايتد وبرشلونة يقطعان نصف الطريق نحو نصف النهائي

تم نشره في الأربعاء 2 نيسان / أبريل 2008. 10:00 صباحاً
  • مانشستر يونايتد وبرشلونة يقطعان نصف الطريق نحو نصف النهائي

دوري ابطال اوروبا

نيقوسيا- قطع مانشستر يونايتد الانكليزي وبرشلونة الاسباني نصف الطريق نحو بلوغ الدور نصف النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم بفوزهما خارج ملعبهما على روما الايطالي 2-صفر وعلى شالكه الالماني 1-صفر على التوالي مساء امس الثلاثاء في ذهاب الدور ربع النهائي.

وتقام اليوم مباراتان في هذا الدور، فيلتقي ارسنال وليفربول الانكليزيان، وفنربغشه التركي مع تشلسي الانكليزي.

على الملعب الاولمبي في روما، كانت المفاجأة في صفوف مانشستر يونايتد مشاركة الكوري الجنوبي بارك جي سونغ على حساب الويلزي راين غيغز والانكليزي اوين هارغريفز، في حين غاب عن روما قائده فرانشيسكو توتي بداعي الاصابة وسيموني بيروتا بداعي الايقاف.

وكان اللعب محصورا في منتصف الملعب وتميز بالبطء الشديد نظرا للخوف الشديد من تلقي هدف مبكر وبالتالي غابت الخطورة تماما على المرميين باستثناء تسديدة راسية لكريستيان بانوتشي علت العارضة بقليل (25)، وركلة حرة مباشرة للبرتغالي كريستيانو رونالدو مرت الى جانب القائم الايمن (28).

وتعرض مانشستر يونايتد لضربة قاسية عندما خرج مدافعه الصربي الصلب نيمانيا فيديتش مصابا في ركبته وحل مكانه الايرلندي جون اوشي (32).

وبعد لعبة منسقة بداها واين روني وصلت الكرة لبول سكولز داخل المنطقة فاعادها امام باب المرمى ليتطاول لها رونالدو براسه داخل الشباتك الايطالية (39) رافعا رصيده الى 7 اهداف في هذه البطولة منفردا بصدارة ترتيب الهدافين بفارق هدف واحد عن الارجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الاسباني. كما ان الهدف هو السادس والثلاثون لرونالدو هذا الموسم في مختلف المسابقات.

وحاول روما تعديل النتيجة وسنحت له فرصة واحدة عبر مهاجمه المونتينيغري ماركو فوشينيتش عندما توغل داخل المنطقة وسدد كرة مرت امام المرمى وخرجت (42).

وتحسن اداء روما في الشوط الثاني وبدا مصمما على ادراك التعادل فهاجم مانشستر يونايتد بضراوة من خلال تسريع ايقاع لعبه لكن الحارس الهولندي العملاق ادوين فان در سار تدخل مرتين لابعاد الخطر عن مرماه الاولى اثر تمريرة عرضية من الفرنسي لودوفيك جيولي (52)، والثانية اثر رأسية من اكويلاني (56).

وفي غمرة هجمات روما استغل مانشستر يونايتد هجمة مرتدة رفع فيها وس براون الكرة داخل المنطقة واعادها بارك جي سونغ باتجاه المرمى فشل الحارس البرازيلي دوني في السيطرة عليها لتتهيأ امام روني فتابعها من دون اي صعوبة داخل الشباك (67).

وكاد رونالدو يسقط روما بالضربة القاضية عندما تلاعب بمدافعين وسدد كرة من خارج المنطقة ارتطمت بالقائم (69).

ثم سنحت فرصة رائعة امام مايكل كاريك من مشارف المنطقة لكنه سدد الى جانب القائم الايسر (71).

وكان الفريقان التقيا في الدور الاول هذا الموسم ايضا ففاز مانشستر يونايتد 1-صفر ذهابا وتعادلا 1-1 ايابا.

وعلى ملعب "ارينا اوف شالكه"، عاد برشلونة الجريح محليا بفوز ثمين على شالكه الالماني 1-صفر من دون ان يقدم عرضا كبيرا.

وخاض الفريق الكاتالوني المباراة في غياب ثلاثة لاعبين اساسيين في صفوفه وهم البرازيلي رونالدينيو البعيد عن مستواه والبرتغالي ديكو والارجنتيني ميسي بداعي الاصابة.

برشلونة الجريح محليا يعود بفوز ثمين على شالكه الالماني-(ا ف ب)

ولم تمض 10 دقائق حتى نجح برشلونة في افتتاح التسجيل عندما سدد الفرنسي تييري هنري كرة قوية فشل حارس شالكه في التصدي لها فتهيات امام هنري مجددا ليعيدها باتجاه المهاجم الصاعد بويان كيركيش ليتابعها داخل الشباك.

وتابع برشلونة سيطرته على مجريات اللعب لكن دفاعه بدا مترددا في معظم الاوقات وارتكب بعض الهفوات لو وجدت من يستغلها لكانت النتيجة تغيرت.

وتدخل حارس برشلونة فيكتور فالديس لابعاد كرة قوية سددها كريستيان باندر من 25 مترا، ثم اهدر الدولي جيرالد اسموا كرة لا تهدر عندما تلقى كرة متقنة من باندر امام المرمى فلم يتمكن من متابعتها داخل الشباك (70).

ثم اضاع التركي خليل التينتوب وبوردون فرصتين في الدقائق الاخيرة ليحافظ برشلونة على تقدمه.

التعليق