مركز شباب جرينة يقيم ورشة عن حوادث السير

تم نشره في الخميس 21 شباط / فبراير 2008. 09:00 صباحاً

 

أحمد الشوابكة

مادبا- أقام مركز شباب جرينة النموذجي وبالتعاون مع مديرية الأمن العام ورشة عن "مخاطر ومصائب حوادث الطرق" بحضور وبمشاركة شبابية واسعة.

وقال رئيس أمن مدينة ماديا المقدم بخيت الخلايلة "إن مشكلة الحوادث أصبحت تزداد يوما بعد يوم، وتسبب الأرق للمستويات الرسمية والشعبية، نظراً لما تخلفه من خسائر مادية وبشرية، والتي تلحق الضرر بالاقتصاد الوطني".

وأضاف بحضور أعضاء المراكز الشبابية في المحافظة، والجهات الحكومية والأهلية المعنية "أن خطاب جلالة الملك عبدالله الثاني جاء لإيجاد الحلول الناجعة للحد من هذه المشكلة، حيث يولي القائد جل اهتمامه ومتابعته مع جميع القطاعات المعنية للوصول إلى أردن آمن الى حد كبير من حوادث للسير"، مشيرا للإجراءات التي اتخذتها مديرية الأمن العام للحد من حوادث المرور، من خلال إعادة هيكلة إدارة المرور لمواكبة تطورات العصر في الاستعانة بأحدث الوسائل والمعدات الخاصة برقابة السير على الطرقات، والاستعانة بأعوان المرور من الشباب للمشاركة لمساعدة رجال السير في تنظيم العملية المرورية ورقابتها.

وبين رئيس قسم سير مديرية شرطة مادبا الرائد زياد الشبول الأضرار الكبيرة التي تسببها حوادث المرور، خاصة الخسائر الكبيرة في الأرواح، مشيرا إلى دور الشباب في الحد من هذه الظاهرة في التقيد بقواعد السياقة والقواعد المرورية.

وعرض الشبول صورا لأفجع الحوادث محليا وعربيا ودوليا، بهدف استنباط العبر منها، مبينا أن الطيش واللامبالاة أثناء القيادة والاستهتار من أبرز أسبابها.

وبين رئيس مركز شباب جرينة النموذجي أحمد الربايعة الآليات والخطط والبرامج التي ينفذها المركز بتنظيم مثل هذه الورش بغية استكمال الجهد الوطني للوقاية من حوادث السير، والمساهمة في نشر التوعية المرورية بين الشباب، من خلال ترسيخ خدمات وأهداف المراكز الشبابية وبيوت الشباب لخدمة هذا الهدف، وتأهيل جيل من الشباب الواعي لمسؤولياته الوطنية تجاه هذه الظاهرة القاتلة والمؤرقة للجميع.

وقدم أحد المشاركين عرضاً عن مخاطر حوادث السير، وأهمية التركيز على قيام الشباب بمسؤولياتهم تجاه هذه العملية، وتطور عملية النقل في الأردن وأثرها على زيادة حوادث السير.

وأوصى المشاركون في الورشة بضرورة تفعيل الجانب التوعوي لتفادي حوادث السير من خلال إقامة النشرات الإعلامية وإقامة العديد من الندوات التي من شأنها زيادة عملية الوعي السلوكي لدى السائقين.

عشاق الكرة يفرحون بفوز الفيصلي

رغم برودة الطقس، خرج عشاق الكرة المستديرة في مدينة مادبا اول من أمس ليطوفوا بالمركبات التي تحمل صور جلالة الملك عبدالله الثاني والأعلام الاردنية في شوارع المدينة، ابتهاجاً بما حققه الفصيلي ممثل الكرة الأردنية في بطولة أبطال العرب بالفوز على المجد السوري 3-2 في المباراة التي جرت على ستاد العباسيين بدمشق.

وصدحت مكبرات الصوت بالأغاني الوطنية والرياضية، فيما أطلقت الألعاب النارية لتزين سماء المدينة وبألوانها الزاهية. واكتظت الميادين بالمشجعين الذين خرجوا للتعبير عن سعادتهم الغامرة على هذا الفوز الذي يؤكد تطور الكرة الأردنية في المحافل العربية والدولية.

توزيع المناصب الإدارية لنادي مادبا

اجتمعت الهيئة الإدارية الجديدة لنادي مادبا اول من أمس برئاسة برجس الأزايدة، حيث وزعت المناصب الإدارية والتي جاءت على النحو الآتي: ميشيل عجيلات نائباً للرئيس، وعبدالله اللبابدة أميناً للسر، وأنس التين أميناً للصندوق، ود. ماجد الرضاونة رئيساً للجنة الثقافية والإعلامية، وإسماعيل أبو اسبيتان رئيساً للجنة الاجتماعية، ورائد الخواطرة رئيساً للجنة الفنية، ومحمد أبو لمظي رئيساً للجنة الرياضية، وإبراهيم أبو قاعود مدرباً لفريق كرة القدم، وجلال المساندة مدير الفرق الرياضية في النادي.

التعليق