منتخب"الامانة" يعلن وجوده في دور نصف النهائي

تم نشره في الأربعاء 20 شباط / فبراير 2008. 10:00 صباحاً
  • منتخب"الامانة" يعلن وجوده في دور نصف النهائي

 

عمان- الغد - ودع فريق الوحدات تحت (20) سنة منافسات بطولة اريحا الشتوية الثالثة عشرة التي ينظمها نادي هلال اريحا حتى الخامس والعشرين من شهر شباط / فبراير الحالي، وذلك بعد الخسارة امام جبل المكبر بنتيجة (1/2)، في المباراة التي استمرت حتى ساعة متأخرة من أول من أمس على ستاد اريحا الرياضي، حيث يبحث عن رد الاعتبار امام مؤسسة البيرة في المباراة التي ستجرى عند الساعة الخامسة من مساء اليوم عقب لقاء شباب الخليل ووادي النيص.

الوحدات يودع والامانة يتأهل

 وفقد الوحدات بطاقة التأهل عن المجموعة الثانية التي تضم الى جانبه فرق جبل المكبر والبيرة، ذلك ان فريقا واحدا يتأهل عن المجموعة والاقرب اليها جبل المكبر بعد تعادله بالمباراة الاولى مع البيرة بنتيجة (1/1)، لذا يقف بالصدارة برصيد (3) نقاط، ويحتاج البيرة الى فوز كبير على الوحدات لينافس المكبر على بطاقة التأهل.

 وعودة الى مجريات مباراة الوحدات، فقد احتاج الشباب الى الخبرة الكافية لمجاراة الخصم رغم افضليتهم الميدانية على ارض الملعب ، وظهر جبل المكبر بصورة قوية وخطف هدف التقدم عن طريق لاعبه رائد الخاروف، وتمكن ايهاب ابو كشك من تعديل النتيجة، الا ان الفريق المقدسي عاد وتقدم من خلال لاعبه محمد نائل لتنتهي المباراة بفوز جبل المكبر وحاز مدافع الوحدات محمد السلو على لقب افضل لاعب بالمباراة.

واستطاع منتخب امانة عمان ان ينتزع بطاقة التأهل الى الدور نصف النهائي بعد ان تصدر مجموعته عقب تحقيقه فوزه الثاني على التوالي على حساب شباب الخليل بنتيجة (1/صفر) سجله محمود ابو عريضة، وظفر لاعب الامانة عثمان الحسنات بلقب افضل لاعب بالمباراة.

وبعد خسارة البقعة امام الامعري بنتيجة (1/3) في المباراة التي جرت أمس، فقد رافق الامعري نظيره هلال اريحا الى الدور نصف النهائي، الا ان نتيجة الاخير امام الظاهرية في المباراة التي ستقام اليوم، ستحسم الصراع بين الهلال والامعري على بطل ووصيف المجموعة الاولى.

يذكر ان الفرق ستخلد الى الراحة يوم غدٍ الخميس، لتقام منافسات دور الاربعة يوم بعد غدٍ الجمعة والذي يلتقي في اولى مبارياته بطل المجموعة الاولى مع بطل المجموعة الثانية عند الساعة الخامسة، ويلتقي يوم السبت (23/2) بطل المجموعة الثالثة مع ثاني المجموعة الاولى عند الساعة الخامسة.

التعليق