رائد فضاء كوري يأخذ ترابا من بلاده إلى الفضاء

تم نشره في الخميس 17 كانون الثاني / يناير 2008. 09:00 صباحاً

كيب كنافيرال- قال عالم كوري جنوبي وملاكم هاوٍ من المنتظر أن يصبح قريبا اول رائد فضاء لبلاده انه سيأخذ ترابا من شطري شبه الجزيرة الكورية المقسمة ويخلطهما معا في الفضاء اثناء رحلته.

وقال كو سان في مؤتمر صحافي اذيع تلفزيونيا "ما نزال نعتقد ان هذا بلدا واحدا، لهذا سأجلب بعضا من التربة من الشمال والجنوب. وسأخلطهما معا في الفضاء".

ومن المقرر ان ينطلق كو (31 عاما) في ابريل (نيسان) الى الفضاء على متن صاروخ سويوز روسي مع رائدي الفضاء سيرجي فولكوف الذي سيحل محل بيجي ويتسون رائدة الفضاء التي ارسلتها ادارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) في قيادة المحطة الفضائية الدولية ومهندس الرحلة اوليج كونونينكو.

ويعود كو الى الارض مع ويتسون ومهندس الرحلة يوري مالينشينكو بعد أن يقضي 10 أيام في الفضاء في اجراء تجارب.

واختير كو من بين 36 ألف كوري جنوبي تقدموا بطلبات لتمثيل بلدهم في رحلة تقدر تكلفتها بحوالي 28 مليون دولار.

وبعد دراسة الرياضيات وعلم الادراك بجامعة سول الوطنية كان كو يعمل في معهد بحوث الفضاء الكوري في نظم الرؤية بالحاسب الآلي عندما شاهد اعلانا لوظيفة رائد فضاء.

وقال "لم نكن نتصور اننا بوسعنا ارسال رائد فضاء في جيلنا الى الفضاء. هذا شيء مدهش".

وأضاف كو الذي فاز بميدالية برونزية في منافسة وطنية للملاكمة للهواة قائلا "اعتقد انني لست الافضل لكني كنت الاسعد حظا".

وجرى الانتهاء من تجهيز حوالي 60 في المائة من محطة الفضاء الدولية البالغة تكلفتها 100 مليار دولار وتحتاج ناسا الى اكمال المهمة بحلول 2010 حيث سيحال اسطولها لمكوك الفضاء الى التقاعد.

التعليق