الأمم المتحدة: آلاف الوظائف عرضة لمخاطر بسبب تغير المناخ

تم نشره في الأربعاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 10:00 صباحاً

 

جنيف- قال مسؤولون بالأمم المتحدة أول من أمس إن ملايين الوظائف في شتى أنحاء العالم قد تتأثر بتغير المناخ لكن جهودا تبذل للتخفيف من آثاره ستخلق موجات ضخمة جديدة من التوظيف.

وقال رؤساء وكالات الامم المتحدة للمناخ والطقس لدبلوماسيين إن ارتفاع حرارة الأرض قد يؤدي إلى إهلاك قطاع المصايد العالمية وتهديد صناعة السياحة والتسبب في خسائر كبيرة في الوظائف بين المشردين بسبب تأثيراته.

وفي الوقت نفسه قال المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة اخيم شتاينر ان اعدادا كبيرة من الوظائف الجديدة ستنشأ في قطاع تكنولوجيا البيئة حيث تعمل الدول على تجنب تغير المناخ والتخفيف من اثاره.

وقال شتاينر إن هناك بالفعل في الولايات المتحدة عددا من العاملين في مجال البيئة أكبر عن هؤلاء العاملين في مجال الصناعة الدوائية وستتجاوز العمالة البيئية في ألمانيا تلك التي في قطاع صناعة السيارات في2020.

وقال لدبلوماسيين واعضاء نقابات عمالية وممثلي أعمال بمنظمة العمل الدولية "ارتفاع حرارة الارض والحاجة للتعامل مع تغير المناخ أصبح دافعا كبيرا للتجديد وتحسين الكفاءة".

ومن المتوقع أن يؤدي ارتفاع حرارة الأرض الذي يربطه بعض العلماء بأنشطة إنسانية مثل حرق الوقود الباعث لثاني اكسيد الكربون الى ارتفاع كبير في مستويات البحار وإفساد أنماط المناخ في كل انحاء العالم الأمر الذي قد يثير عواصف قوية ونوبات جفاف قد تتسبب في نزوح الكثيرين من ديارهم.

التعليق