فحص القولون بالمنظار قد يتكهن بالأورام في مراحلها المتقدمة

تم نشره في الجمعة 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 10:00 صباحاً

نيويورك- كشفت دراسة حديثة أن فحص القولون بالمنظار الذي يوصى به كاختبار لاكتشاف سرطان القولون مفيد أيضا في التكهن بنمو الأورام في مراحلها المتقدمة.

وهذه المعلومات قد تساعد الأطباء في تحديد عدد مرات المتابعة التي ينبغي إجراؤها لفحص القولون بالمنظار.

وكما ورد في دورية "جاستروانتيرولوجي" المتخصصة في طب الجهاز الهضمي فحص الدكتور ديفيد ليبرمان الباحث في المركز الطبي لإدارة شؤون قدامى المحاربين في بورتلاند بولاية اوريجون الأميركية وزملاؤه حدوث أورام القولون المتقدمة في مرضى على مدى خمس سنوات ونصف من فحص القولون بالمنظار.

وفي الدراسة خضع ما إجماليه 3121 شخصا تراوحت أعمارهم بين 50 و75 عاما لفحص القولون بالمنظار بين عامي 1994 و1997 . وركز البحث على 1171 شخصا أظهرت عمليات فحص القولون بالمنظار الأولية نمو اورامهم فيما لم يحدث نمو في 501 شخصا. وجرى تقييم المرضى بفحوص متكررة للقولون على مدى خمس سنوات.

وأظهرت المتابعة أن 4ر7 في المائة من المرضى الذين اتضح حدوث نمو في الأورام لديهم في الفحص الأولي مصابون بأورام متقدمة مقارنة مع 4ر2 في المائة فقط من أولئك الذين لم يتضح لديهم نمو في الأورام. ومع إجراء مزيد من التحاليل اتضح أن نوع وعدد حالات النمو يحدد احتمال وجود ورم في مرحلة متقدمة أثناء المتابعة.

وخلص الباحثون إلى أن هذه النتائج تشير إلى أن فحص القولون بالمنظار قد يكون مفيدا في تقسيم المرضى الى مجموعات مختلفة حسب درجة الخطر المعرضة ومعرفة من يحتاج منهم إلى فحوص متابعة أكثر أو أقل تكرارا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »common sense (Abu Kareem)

    الجمعة 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2007.
    انا متاكد ان الكاتب يقصد الاورام في مراحلها الاولية مش المتقدمة