شارع الفن

تم نشره في الجمعة 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 10:00 صباحاً

أزياء تستوحي اناقتها من أجواء الجاز

بيروت- تحمل مجموعة خريف وشتاء هذه السنة للمصمم العالمي عبد محفوظ نفسا دافئا يحلم بأجواء موسيقى الجاز في ثلاثينيات القرن الماضي ويعبر عنها في خطوط هندسية دقيقة رقيقة تضج بالحياة طبعت الهندسة العمرانية في تلك الفترة.

ورغم الحنين الذي تعبق به مجموعته، يتوسل هذا المصمم المبدع أجمل الحرير والتافتا والدانتيل ليكسر خطوط الموضة التقليدية الثابتة ويدخل على تلك الفساتين مسحة جريئة وعصرية تزيدها جمالا.

فلا تكاد العين تعشق الذهبي الغامق لقماش التافتا المترامي، حتى تذوب عشقا بألوان تشتق من الأزرق والفضي الرملي.

أقمشة فاخرة تداعب أحجار الكريستال المتلألئة وتعانقها في تصاميم تظهر الإلمام النظري العميق للمصمم بالقماش وحسه المرهف بالألوان.

"كل نساء العالم جميلات" يقول المصمم محفوظ في حديث لموقع CNN بالعربية ويضيف "لا يمكن لأي امرأة أن ترى نفسها غير جميلة، ودوري أن أبرز جمالها وأوحي لها بالثقة بأنني سأزيد من جمالها وسأخفي العيوب، إذا ما وجدت في جسمها".

ويشرح محفوظ موقفه الرافض من الخطوط التقليدية الثابتة في الموضة فيقول "هدفي أن أكسر هذه الخطوط، خصوصا أن الأمر يتطلب جرأة".

وعن الجانب الفني في مهنته يقول "أرى نفسي شاعرا ينظم قصيدة من خلال الفستان، أو فنانا يؤلف مقطوعة موسيقية. وما أضيفه هو ثقافة الموضة لأنني أختار موضوعا محددا في كل عرض، فأقوم بأبحاث حوله لأثري الفكرة".

يذكر أن المصمم عبد محفوظ كان عرض أزياءه لخريف وشتاء 2007/2008 في العاصمة الإيطالية روما ضمن أسبوع الموضة العالمي، وهو يشارك كل عام في هذا الحدث الذي يقام مرتين في السنة.

ويصور حاليا في روما مجموعته الجديدة من فساتين الأعراس التي ينشرها في كاتالوغ خاص للعرائس، كما أنه سيشارك في شباط(فبراير) 2008 بمعرض ضخم للسيارات الفخمة يقام في فندق قصر الإمارات بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي، حيث سيقدم عرضا لمجموعة أزيائه الجديدة.

 (CNN)

 النجمة السينمائية هولمز بين المتسابقين في ماراثون نيويورك

نيويورك- كانت النجمة السينمائية كاتي هولمز ضمن عشرات الآلاف من المشاركين في ماراثون مدينة نيويورك الأحد.

وقطعت هولمز مسافة السباق في خمس ساعات و29 دقيقة و58 ثانية، حيث كان في استقبالها زوجها النجم الهوليوودي توم كروز وطفلتهما "سوري"، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس عن الجهة المنظمة.

وقال منظمو الماراثون إن النجمة السينمائية تسجلت في السباق تحت اسم مستعار، لتجنب لفت الأنظار، إلا أن نتائجه قيدت تحت اسمها الحقيقي.

وعلقت هولمز قائلة إنها تحب الجري وشاركت في هذا السباق لتخفيف الوزن الذي اكتسبته بعد ولادة طفلتها.

وجاب المتسابقون في الماراثون ومسافته 26.2 ميل، خمس من مقاطعات مدينة نيويورك، بعد انطلاقه من "جزيرة ستاتان" وحتى نهاية في وسط مانهاتن، وشارك فيه هذا العام 39085 متسابقاً.

ومن الجنس الناعم، فازت البريطانية باولا رادكليف بالسباق، قاطعة المسافة في ساعتين و23 دقيقة و9 ثوان، فيما حقق الكيني مارتين ليل اللقب عن جنسه، بساعتين و9 دقائق و04 ثوان.

وكانت الممثلة الشابة قد أعربت في وقت سابق عن رغبتها في إنجاب المزيد من الأطفال، قائلة إن زوجها كروز (44 عاماً) لعب دوراً أساسيا في انتقالها إلى طور الأمومة بهذه السهولة.

(CNN)

التعليق