تثبيت عقوبة الايقاف المفروضة على جيبيليسكو بعد ان برأته لجنة الاستئناف

تم نشره في الأحد 28 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 09:00 صباحاً

روما - ثبتت المحكمة العليا التابعة للجنة الاولمبية الايطالية عقوبة الايقاف المفروضة على جوزيبي جيبيليسكو، بطل العالم في مسابقة القفز بالزانة عام 2003، بعد شهر من تبرئته من قبل لجنة الاستئناف التابعة للاتحاد الايطالي لالعاب القوى من تهمة تناول المنشطات.

وكانت لجنة الانضباط في الاتحاد الايطالي اوقفت جيبيليسكو في 18 تموز/يوليو الماضي بناء على توصية من المدعي العام في اللجنة الاولمبية الايطالية المكلف مكافحة المنشطات الذي وجه اليه تهمة مخالفة البند الثاني من المادة الثانية في قانون الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات الذي ينص على استخدام او محاولة استخدام المواد المحظورة.

وبرأت لجنة الاستئناف في الاتحاد الايطالي لالعاب القوى جيبيليسكو في 12 ايلول/سبتمبر من تهمة تناول المنشطات، لكن المدعي العام اعلن انه سيرفع الامر الى قاضي المحكمة العليا، اعلى سلطة قضائية مخولة النظر في قضايا المنشطات.

وعلق جيبيليسكو على تثبيت العقوبة قائلا "اخذت علما بالامر والابتسامة على الشفاه كما في المرات السابقة. لم ينته اي شيء بعد، سنلجا الى محكمة التحكيم الرياضي" في لوزان.

وارتبط اسم جيبيليسكو الذي توج ايضا ببرونزية اولمبياد اثينا 2004، بالملف الذي فتح عام 2004 والمتعلق بفضيحة الطبيب كارلو سانتوتشوني المتورط بتزويد عشرات الرياضيين بالمنشطات.

التعليق