امريكا الكولومبي يفقد ايراد مباراة في سطو مسلح

تم نشره في الأربعاء 26 أيلول / سبتمبر 2007. 10:00 صباحاً

جولة في ملاعب اميركا الجنوبية

 

ريو دي جانيرو - قالت وسائل اعلام محلية إن نادي امريكا الكولومبي فقد ايراد مباراته في الدوري المحلي لكرة القدم أمام اونس كالداس في عملية سطو مسلح يوم الأحد الماضي.

وفي اوروجواي أحرز كريستيان ستواني ثلاثة اهداف في المباراة الثانية على التوالي ليصعد بفريقه دانوبيو لقمة الدوري بينما سجل الصاعد خورخي اورتيجا (16 عاما) هدفا في أول مباراة يشارك فيها مع فريقه تاكواري في دوري باراجواي.

وفيما يلي جولة في بطولات دوري كرة القدم باميركا الجنوبية.

كولومبيا

تعرض امريكا الذي يعاني بالفعل من صعوبات مالية لضربة أخرى موجعة عندما تعرضت سيارة أمن تحمل ايراد مباراته على أرضه أمام اونس كالداس لحادث سطو مسلح بالقرب من الاستاد في كالي.

وقال جريجوريو ريوز مدير التسويق في النادي لموقع محطة ار.سي.ان التلفزيونية على الانترنت "نطلب من السلطات مساعدتنا على استعادة أموالنا لأننا نعتمد عليها في تسيير النادي. نحن نعاني أصلا ولم نكن بحاجة هذه السرقة."

وقالت تقارير إن سيارة النقل أوقفت بواسطة أربع سيارات تحمل 15 مسلحا بالبنادق الالية بعد قليل من مغادرتها الاستاد.

وتقدر قيمة المبلغ المسروق بما يتراوح بين 80 مليون بيزو (39408 دولارات) و100 مليون بيزو (49261 دولارا). وانتهت المباراة التي حضرها 16 ألف شخص بالتعادل 2-2.

وصعد اتليتيكو ناسيونال ليعتلي القمة بعد فوزه على كوينديو بهدفين مقابل هدف واحد وذلك بعد خسارة المتصدر السابق لاكويداد لسجله الخالي من الهزائم بسقوطه بهدف مقابل لا شيء أمام اندبندينتي ميديين.

اوروجواي

كرر ستواني الذي أحرز الأسبوع الماضي ثلاثة أهداف في مرمى ريفر بليت الارجنتيني فعلته في المباراة التي تغلب فيها فريقه دانوبيو 3-1 على سنترال اسبانيول ليصعد لصدارة الدوري في اوروجواي.

وسجل ستواني أهدافه في الدقائق 11 و71 و90 ليرفع رصيده من الأهداف إلى سبعة في ست مباريات. وحل دانوبيو الذي لم يخسر حتى الآن محل رامبل جونيورز الذي سقط في فخ تعادل سلبي مع فينكس.

واحتاج بينارول أشهر أندية اوروجواي لهدف في الوقت المحتسب بدل الضائع سجله ليوناردو فابيو مورينو ليحقق الفوز 1-صفر على ميرامار ميسيونس.

باراجواي

ترك الصاعد اورتيجا بصمة مبكرة على الدوري في باراجواي عندما دخل بديلا في الدقيقة 71 من مباراة فريقه تاكواري أمام سول دا امريكا وسجل هدفا بعد خمس دقائق فقط أدرك به الفريق التعادل 1-1.

وكان ميجيل سويلار تقدم لسول في الدقيقة الرابعة.

وأحرز روبرتو اكونيا (35 عاما) المدافع السابق لديبورتيفو كورونا وريال سرقسطة الاسبانيين هدف الفوز في الدقيقة 75 من المباراة التي عوض فيها اولمبيا تخلفه ليحقق الفوز على غريمه سيرو بورتينو 2-1 في مباراة قمة بين أشهر فريقين في باراجواي.

ويتصدر ليبرتاد الذي يملك في رصيده 28 نقطة من عشر مباريات المرحلة الثانية من الدوري بعد فوزه على جواراني بهدفين مقابل هدف واحد.

شيلي

احتفل فريق ايفرتون بتولي نيلسون اكوستا المدرب السابق لمنتخب شيلي تدريبه بالفوز على بويرتو مونت بهدف مقابل لا شيء محققا فوزه الأول في تسع مباريات. وحمل الهدف الوحيد توقيع كريستيان اوريبي.

وحل اكوستا الذي استقال من تدريب منتخب شيلي بعد بطولة أمم امريكا الجنوبية خلال الصيف محل خورخي جارسيا الأسبوع الماضي.

وعوض اوداكس ايطاليانو تأخره ليحقق الفوز على بالستينو بهدفين مقابل هدف واحد ويمضي في 24 مباراة دون خسارة في جميع المسابقات ويبقى متصدرا للمجموعة الثالثة في الدوري الشيلي.

ويتصدر كولو كولو واوهيجنز ويونيفرسيداد دي كونسيبسيون المجموعات الأخرى.

بوليفيا

بركلة جزاء مثيرة للجدل احتسبت في الدقيقة 87 إثر لمسة يد وسددها بنجاح جيمي كاردوزو حقق ذا سترونجيست الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين على غريمه اللدود بوليفار في مباراة القمة رقم 154 في العاصمة لاباز.

وطرد ليونيل رييس ودويل فاسا من بوليفار في الدقائق الأخيرة التي شهدت توترت بالغا.

ووضع بابلو ساليناس فريقه ذا سترونجيست في المقدمة قبل نهاية الشوط الأول من ركلة جزاء أخرى وضاعف ميجيل هويوس النتيجة في الشوط الثاني قبل أن يتعادل كارلوس سواسيدو لبوليفار بهدفين في ست دقائق.

ويتصدر بوليفار المجموعة الأولى في الدوري البوليفي بينما يتصدر لاباز اف.سي المجموعة الثانية.

فنزويلا

سقط كراكاس في فخ تعادل سلبي على أرضه أمام لانيروس دي جواناري لكنه بقي رغم ذلك متصدرا للمرحلة الأولى من الدوري بعد تعادل ماراكايبو بثلاثة أهداف لمثلها أمام ضيفه موناجاس.

وحافظ رينيه هيجيتا حارس المرمى المثير للجدل الذي عاد من الاعتزال وهو في سن الحادية والأربعين على شباكه نظيفة للمباراة الثانية على التوالي حيث حقق فريقه جواروس دي لارا الفوز على اتليتيكو ايل فيجيا بهدف واحد مقابل لا شيء.

وصعد جواروس الذي يلعب في الدرجة الأولى للمرة الأولى للمركز الخامس.

بيرو

سقط ديبورتيفو مونيسيبال من على قمة المرحلة الثانية للدوري في بيرو بعد خسارته المهينة بأربعة أهداف مقابل لا شيء امام سينسيانو.

وارتقى كورونيل بولونيسي للصدارة بعد فوزه بهدفين نظيفين على سبورت انكاش رغم أن الفارق بينه وبين يونيفرسيتاريو صاحب المركز الخامس لا يزيد على ثلاث نقاط.

والامر اللافت ان اثنين من أكبر أندية بيرو وهما اليانزا ليما وسبورتنج كريستال ما زالا يحتلان المركزين قبل الأخير والأخير في الدوري الذي يضم 12 فريقا. وتعادل اليانزا ليما بدون أهداف أمام ميلجار بينما تغلب كريستال على اليانزا اتليتيكو بهدف واحد مقابل لا شيء.

الاكوادور

حقق ال.دي.يو الفوز بثلاثية نظيفة على مضيفه برشلونة ليصعد لصدارة المرحلة الثانية من الدوري في الاكوادوار بفضل هدفين لكريستيان لارا مهاجم منتخب الاكوادور السابق. وطرد الارجنتيني مارسلو دلجادو مدافع برشلونة قبل نهاية الشوط الأول بعد ان ركل لاعبا منافسا.

التعليق