بريتني سبيرز تحصل على الطلاق رسميا

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2007. 10:00 صباحاً
  • بريتني سبيرز تحصل على الطلاق رسميا

لوس أنجليس- قضت محكمة في لوس أنجليس أول من أمس بطلاق مغنية البوب الأميركية الشهيرة بريتني سبيرز من زوجها كيفين فيدرلين.

وبذلك أصبحت سبيرز مطلقة رسميا لتنتهي زيجة أثارت كثيرا من الجدل داخل أروقة القضاء في لوس أنجليس بعدما وقع مندوب المحكمة على أوراق الطلاق.

وقالت لورا واسر المحامية الموكلة عن سبيرز لمجلة "بيبول" عقب المحاكمة "أعتقد أنها راضية عن البنود، كما أعتقد أن كلا منهما سيفضل أن يكون له وقت أطول من الرعاية (لطفليهما) وهذا يمكن أن يتحقق في المستقبل".

وكانت سبيرز '25 عاما' قد رفعت دعوى للحصول على الطلاق في تشرين الثاني'نوفمبر 2006، مشيرة إلى خلافات لا يمكن تسويتها مع فيدرلين.

وتزوجت المغنية الأميركية من فيدرلين في 18 أيلول (سبتمبر) في العام 2004، وأنجبت طفلها الأول شون بريستون في 14 أيلول (سبتمبر) العام 2005 وابنها الثاني جيدن جيمس في 12 أيلول (سبتمبر) 2006، ثم رفعت دعوى قضائية للانفصال عن كيفين في السابع من تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي.

وكان الراقص والمغني فيدرلين طلب في بادئ الأمر دفع 5ر30 مليون دولار مقابل الموافقة على الطلاق حيث يرى أن المبلغ الذي كان قد اتفق عليه مع سبيرز أن يحصل عليه في حال الانفصال والمثبت في عقد زواجهما وهو 8ر3 ملايين دولار لا يكفي الآن بعد مرور أكثر من عامين على زواجهما.

ثم عاد الطرفان واتفقا على الطلاق بشكل نهائي في آذار (مارس) الماضي لكنهما لم يوقعا الأوراق النهائية.

وقضى الاتفاق وقتها باقتسام الممتلكات المادية مع احتفاظ سبيرز بحق رعاية الطفلين إلا أن فيدرلين تعلل بالفترة السيئة والاضطرابات النفسية التي عايشتها سبيرز وقتئذ ليطلب المناصفة في رعاية الطفلين ماديا وقانونيا.

التعليق