توتي يبقي جائزة الحذاء الذهبي في إيطاليا

تم نشره في الثلاثاء 19 حزيران / يونيو 2007. 10:00 صباحاً
  • توتي يبقي جائزة الحذاء الذهبي في إيطاليا

ميلان - ذكرت وسائل الاعلام الايطالية أمس الاثنين أن نجم وقائد فريق آيه إس روما الايطالي لكرة القدم فرانشيسكو توتي فاز بجائزة الحذاء الذهبي كأفضل هداف في أوروبا بعدما أحرز لفريقه 26 هدفا بمسابقة الدوري المحلي هذا الموسم.

وتفوق توتي (30 عاما) الحائز على لقب بطولة كأس العالم مع منتخب بلاده الصيف الماضي على البرازيلي ألفونسو ألفيس مهاجم فريق هيرنفين الهولندي والهداف الهولندي رود فان نيستلروي مهاجم فريق ريال مدريد الاسباني في ترتيب اتحاد المجلات الرياضية في أوروبا "إي إس إم" الذي يمنح الجائزة.

وأصبح توتي الذي أضاع خمس ضربات جزاء خلال الموسم قبل أن يحتل فريقه روما المركز الثاني بنهاية الدوري الايطالي خلف البطل إنتر ميلان هو ثاني لاعب إيطالي على التوالي يحرز جائزة الحذاء الذهبي بعد مواطنه لوكا توني الذي أحرز 31 هدفا لفيورنتينا بموسم 2006.

وقال توتي: "قبل عام واحد (عندما شفي من كسر خطير في الساق أصيب به في شباط/فبراير) قال الكثيرون أنني انتهيت أو أنني ألعب بالمنتخب الوطني بفضل علاقاتي .. ولكن هذا النقد جلب لي الحظ. لانني الان أجد نفسي بطلا للعالم وأفضل هداف وحائزا على لقب بطولة كأس إيطاليا (بالفوز على إنتر) وفائزا بجائزة الحذاء الذهبي".

وأهدى توتي جائزته لناديه روما ولمدربه ولزملائه بالفريق وأسرته، كما أبدى توتي احترامه لنيستلروي الذي يخلفه بفارق هدف واحد وكان بوسعه اللحاق به لولا استبداله في مباراة ريال مدريد الاخيرة بالموسم التي فاز فيها على ضيفه ريال مايوركا 3-1 أول من أمس الاحد ليحرز لقب الدوري الاسباني.

وقال توتي: "أشعر بالاسف من أجل فان نيستلروي بعد إصابته. بوسعي تخيل قدر المرارة التي يشعر بها الان ولكنه لا يزال لاعبا عظيما ويجب تكريمه".

أما ألفيس الذي سجل 34 هدفا فقد جاء خلف توتي في ترتيب الهدافين لان منظمي هذه الجائزة يمنحون نقاطا أقل للاهداف المسجلة بالدوري الهولندي.

التعليق