علماء يابانيون يعلّمون المشي لطفل آلي

تم نشره في الأربعاء 13 حزيران / يونيو 2007. 10:00 صباحاً
  • علماء يابانيون يعلّمون المشي لطفل آلي

 

أوزاكا - تمكن علماء يابانيون من صنع إنسان آلي(روبوت) يتميز بملامح بشرية، وقادر على التصرف كالأطفال الصغار، ولا زال في مرحلة بداية المشي. "الطفل الروبوت"، صنيع فريق الباحثين في جامعة أوزاكا، غربي اليابان، يزن 33 كيلوغراما، ويبلغ طول قامته130 سنتمترا، ليتماشى مع مواصفات الأطفال ما بين عمر السنة الواحدة والثلاث سنوات. كما أن الطفل"روبوت" قادر على تبديل تعابير وجهه، وعلى التأرجح من الأمام إلى الخلف، كأي طفل يبدأ بتعلم الوقوف والمشي، وذلك بفضل197 لاقطا تمكنه من اللمس.

ويوجد لدى الروبوت جهاز سمع لاقط ينوب مقام الأذنين، إضافة إلى كاميرات صغيرة تؤدي وظيفة العينين، ويمكنه أيضا أن يتكلم باللجوء إلى استخدام حبل صوتي اصطناعي. البروفسور مينورو أسادي، الذي يشرف على أعمال فريق البحث في جامعة أوزاكا، لصالح الوكالة اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، أوضح أن هذا الابتكار العلمي يهدف إلى تحقيق فهم أكبر لنمو الطفل في هذه المرحلة، حسب ما نقلت الأسوشيتد برس.

وأضاف يقول،" كما يساعد على فهم كيفية استيعاب الأطفال للّغات، وطريقة تعرفهم على الأشياء المحيطة بهم، وآلية تواصلهم مع والديهم". ولم يتضح ما إذا كانت التجربة سوف تتضمن طرح هذا الطفل للأسواق، أم الاكتفاء بالنتائج العلمية التي سيتوصل إليها الفريق.

التعليق