وفاة امرأة نيوزيلندية بعد قطع التيار الكهربائي عن جهاز تنفسها الصناعي

تم نشره في الخميس 31 أيار / مايو 2007. 09:00 صباحاً

 

ولينجتون - ذكرت تقارير أمس أن امرأة نيوزيلندية توفيت بعد أن قطعت إحدى الشركات الحكومية التيار الكهربائي عن منزلها وبالتالي عن جهاز تنفسها الصناعي بسبب عدم سدادها قيمة فاتورة الاستهلاك.

وكانت فولول مولياجا(44 عاما) ولديها أربعة أطفال قد خرجت من المستشفى مؤخرا وكانت تعتمد على جهاز تنفس صناعي يعمل بالكهرباء في المنزل. وفصلت شركة "مركوري" الحكومية للطاقة الكهرباء عن منزلها أول من أمس بسبب عدم سداد فاتورة الاستهلاك وقال ابنها(20 عاما) لإذاعة نيوزيلندا أن مولياجا توسلت إلى الشركة لعدم قطع الكهرباء مضيفا أنها تعهدت أيضا بدفع الفاتورة في اليوم التالي.

وتابع أن والدته اشتد عليها المرض بعد وقت قصير من قطع الكهرباء وجرى استدعاء سيارة إسعاف لكنها لم تستعد عافيتها. وذكر فرد آخر بالاسرة لإذاعة نيوزيلندا إن الاسرة ستضطر لاقامة العزاء لها في الظلام.

وقال متحدث باسم وزير المشروعات الحكومية لوكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) إن الوزير سيطلب تحديد المسؤولية القانونية عن هذا التصرف.

التعليق