ألماستان تسجلان ثمانية ملايين دولار في مزاد

تم نشره في الأحد 20 أيار / مايو 2007. 10:00 صباحاً

 

  جنيف- قالت صالة سوثيبىي للمزادات امس الجمعة ان الماستين صفراوتين ضخمتين كانتا تخصان في الماضي عشيقة اسطورية بالامبراطورية الفرنسية الثانية سجلتا قرابة ثمانية ملايين دولار في مزاد وهو مبلغ أعلى من ضعف تقديرات ما قبل البيع.

واشترى مزايد مجهول عبر الهاتف الحجرين الكريمين المعروفتين باسم

(الماستا دونرسمارك) اللتين اعطاهما الامير الالماني جويدو هنكل فون دونرمارك لعشيقته وزوجته فيما بعد بلانشي لا بيافا في سبعينيات القرن التاسع عشر.

  وقال ديفيد بينت الذي ادار عملية بيع الالماستين في جنيف الخميس والمسؤول عن المجوهرات بقسم اوروبا والشرق الاوسط بدار مزادات سوثيبي "سعدنا ببقاء الالماستين معا. النتائج...معهودة بالقوة الحالية لسوق الاحجار الكريمة النقية والمجوهرات الاثرية".

وقال بيان ان الاغلى كانت الماسة صفراء على شكل ثمرة كمثرى وزنها 48ر82 قيراط حيث سجلت 7ر5 مليون فرنك سويسري (66ر4 مليون دولار) فيما سجلت الثانية وهي على شكل وسادة وزنها 54ر102 قيراط 968ر3 مليون فرنك سويسري (25ر3 مليون دولار). وقيم سعر الالماستين خبير المجوهرات الفرنسي شوميت.

  وانتقلت لا بيافا المولودة في موسكو الى باريس حيث عملت لعقود على تسلية نخبة من ألمع شخصيات المجتمع من سياسيين ورجال صناعة ورأسماليين ومفكرين وكتاب وفنانين.

وبعد وفاتها في عام 1884 تزوج الامير من كاثارينا واسيليفنا دي سليبزوف الروسية المولد التي استولت على مجموعة مجوهراتها الباهرة.

التعليق