بن همام يعطي أولوية لملف الاحتراف وينتقد جولة مانشستر يونايتد الاسيوية

تم نشره في الثلاثاء 8 أيار / مايو 2007. 10:00 صباحاً

كوالالمبور - إعتبر رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم القطري محمد بن همام بأن تطبيق دوري المحترفين في القارة الصفراء يعتبر أولوية بالنسبة الى الاتحاد الاسيوي لانه السبيل الوحيد للارتقاء بالمستوى الى مصاف العالمية.

وقال بن همام في حديث لوكالة "فرانس برس": "نحن مسؤولون أمام الجمهور في توفير كرة قدم على أعلى المستويات. نهدف إلى إعادة بناء كرة القدم والأندية هي الحلقة الأهم للانطلاق".

وبدأت لجنة العمل المتخصصة في دوري المحترفين برئاسة سابورو كاوابوتشي رئيس الاتحاد الياباني لكرة القدم بجولة قبل فترة على مختلف الدول الاسيوية للتعرف على الدوري فيها وكذلك تنظيم ورش عمل للمسؤولين في الدول المعنية ومناقشة دوري المحترفين ومفاهيمه وشروط المشاركة في دوري ابطال اسيا.

وأضاف بن همام: "المعادلة واضحة بالنسبة الينا، يجب ان نعمم تجربة الاحتراف على معظم الدول الاسيوية أسوة بما يحصل في اليابان وكوريا الجنوبية واستراليا، وقد لمسنا رغبة واضحة في بعض الدول مثل الامارات والسعودية وقطر وايران في تطبيق نظام الاحتراف في أسرع وقت ممكن".

وجدد بن همام الدعوة الى رجال الاعمال الى الاستثمار في الاندية الاسيوية والاستفادة من قيام الاتحاد الاسيوي بوضع الاسس الصحيحة لصناعة كرة قدم محترفة في السنوات المقبلة وقال: "نؤمن ان المستقبل هو في قارة اسيا، وهناك اندية كبرى توازي تلك الموجودة في أوروبا، ويبقى علينا التأكد من أنه لديها الصيغة الاساسية في المكان المناسب للاستفادة من الاستثمارات في الداخل والخارج الاسيوي".

واضاف: "يجب ان تتم اليوم ادارة كرة القدم على طريقة ادارة الاعمال التجارية، وهناك إمكانات متاحة في اسيا والاتحاد الاسيوي لتطوير البطولات الوطنية والقارية للتأكد من الارتقاء الى مستوى التحدي والسير في طريق التطور".

وسيدخل الاتحاد الاسيوي لكرة القدم تعديلات تطويرية على أفضل 10 بطولات وطنية في اسيا كجزء من خطة لجعلها أكثر إفادة على الصعيد التجاري وأكثر جذبا ناحية المشجعين.

وبعد أن تركزت الدراسات في السنتين الاخيرتين على 22 بطولة وطنية والبنية التحتية لانديتها، اتضح ان 10 بطولات على الاقل منها قد تكون محور الخطة التطويرية بين 2009 و2012.

والبطولات العشر هي الخاصة باستراليا واليابان والصين وكوريا الجنوبية وسنغافورة والهند وايران والامارات العربية المتحدة والسعودية وقطر، حيث سيكون التركيز على تقويتها من الناحية الاقتصادية وتعزيز شفافيتها فيما يختص بالعمل "التجاري"، الى جعلها اكثر تنافسية من اجل اجتذاب أكبر كم ممكن من المشجعين.

وتوقع بن همام أن تكون كأس اسيا المقبلة الافضل على الاطلاق نظرا للجهود الكبيرة التي تبذلها الدول المنظمة الاربع وهي ماليزيا وتايلاند وفيتنام واندونيسيا وقال في هذا الصدد: "كل الامور تسير بشكل رائع، فقد ضاعفت الدول الاربع مجهوداتها في الاونة الاخيرة واصبحت على اهبة الاستعداد لاحتضان اهم حدث كروي اسيوي، واعتقد بانه من خلال ما لمست من اهتمام جميع القطاعات بهذه التظاهرة فانها ستكون الافضل على الاطلاق".

من جهة اخرى، انتقد بن همام بشدة الجولة الاسيوية التي يعتزم ان يقوم بها نادي مانشستر يونايتد الانجليزي في اواخر تموز/يوليو المقبل خصوصا ان هذه الفترة تشهد إقامة كأس اسيا للمنتخبات، متهما النادي بانه لم يحترم الاصول.

ويقوم مانشستر يونايتد بجولة أسيوية تشمل ماليزيا والصين واليابان وسيخوض مباراة ودية في ماليزيا في 27 تموز/يوليو المقبل اي قبل يومين من موعد نهائي البطولة الاسيوية.

وقال بن همام: "كنا نتوقع من نادي مانشستر يونايتد ان يبرهن عن حسن نية تجاه كرة القدم الاسيوية وان يرد الجميل لها لكننا للاسف نشهد ان خلاف ذلك هو الذي يحصل".

وأضاف "إقامة مباراة لمانشستر يونايتد خلال بطولة اسيا يبرهن عن عدم احترام مانشستر يونايتد للقارة الصفراء ورسالتي الى المسؤولين فيه هي "يجب ان تلغوا هذه الجولة تضامنا مع الكرة الاسيوية التي تنفق اموالا كثيرة لمصلحة الكرة الانجليزية".

وأوضح "منحنا الاتحاد الدولي تاريخين لاقامة كأس اسيا للمنتخبات في كانون الثاني/يناير أو تموز/يوليو، وقد فضلنا الفترة الاخيرة لاننا لا نريد ان نحرم الاندية الاوروبية من أفضل لاعبيها الاسيويين علما بان كانون الثاني/يناير أكثر ملاءمة لنا على جميع الاصعدة، واذ بنا نفاجأ بقدوم مانشستر يونايتد الى ماليزيا إحدى الدول الاربع المنظمة لنهائيات أمم أسيا خلال فترة اقامة هذه البطولة".

وكشف "لدينا إتفاق مع الدول الاربع المنظمة بعدم إقامة أي نشاط كروي قبل عشرة أيام من إقامة كأس اسيا وبعد ثلاثة أيام من نهايتها لكن هذا الامر لم يتم احترامه".

وأوضح "بدأنا اتصالات مع الاتحاد الانجليزي في محاولة لتأخير موعد إقامة جولة مانشستر يونايتد لكن المؤشرات ليست جيدة".

وتابع "نملك حجة قانونية لعدم إقامة أي مباراة لمانشستر يونايتد، لكنني لا اريد ان يقوم النادي الانجليزي حتى بجولة الى اليابان أو أي دولة أخرى خلال إقامة النهائيات لان ذلك من شأنه ان يبعد الانتباه عن البطولة الاهم بالنسبة الى الاتحاد الاسيوي".

وختم "نلقى دعما لا محدود من الاتحاد الدولي الذي أكد وقوفه الى جانبنا في هذه المسألة"، وتساءل "هل يعقل ان يلعب أي ناد أوروبي مباراة ودية خلال إقامة نهائيات أمم أوروبا مثلا؟".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عندما يكون هنالك اتحاد اسيوي! (رائد عمران)

    الثلاثاء 8 أيار / مايو 2007.
    عندما يكون هنالك اتحاد اسيوي سوف يحترمه الجميع وما جوله مانشستير الا دليل عى ذلك.. فاللاعب الاسيوي الاول وابعاد اللاعبين المستحقين للقب.. وبطوله باربع دول شي مسخرة حقيقي.. وفرق تلعب بابطال اسيا لاتستحق وفرق تلعب بالاتحادا الاسيوي والكل يشهد من جميع اللاعبين والمعلقين انهم يجب ان يكونو في الصف الاول .. نريد تطوير كرة اسيا ..
  • »الاجابة بسرعة؟ (المجالي)

    الثلاثاء 8 أيار / مايو 2007.
    لماذا أنديتنا الأردنية لا تشارك بدوري أبطال اسيا وتكتفي فقط بالمشاركة في كأس الاتحاد الأسيوي وهي الأضعف في القارة, ومع العلم أن أنديتنا الأردنية أقوى من معظم الأندية المشاركة في دوري أبطال اسيا؟ خاصةً وان نادينا الفيصلي الأول اسيوياً حسب التصنيفات الشهرية للفيفا؟ لماذا يا خوان؟
  • »عند تطبيق العدالة نتكلم عن الاحتراف (مهاجر)

    الثلاثاء 8 أيار / مايو 2007.
    قبل التكلم عن الاحتراف واحترام الاندية الاوروبية لقارة اسيا .يجب ان يحترم الاتحاد الاسيوي الاندية الاسيوية بتطبيق العدالة بين جميع الاندية اولا من حيث من يشارك في البطولة الاقوى لابطال اسيا