العملية الجراحية في كاحل بالاك تنقذ مسيرته

تم نشره في الأربعاء 2 أيار / مايو 2007. 09:00 صباحاً
  • العملية الجراحية في كاحل بالاك تنقذ مسيرته

 

فرانكفورت - اشار الاتحاد الالماني لكرة القدم في بيان له أمس الثلاثاء ان قائد منتخب المانيا ولاعب وسط نادي تشلسي الانجليزي مايكل بالاك، أجرى عملية جراحية في كاحل قدمه اليمنى من أجل إنقاذ مسيرته.

وأكد بيان الاتحاد: "لو تابع بالاك التمارين واللعب في حالته هذه، كانت الاصابة ستتفاقم وبالتالي تهدد مسيرته".

وتعرض بالاك للاصابة خلال لقاء تشلسي ونيوكاسل يونايتد ضمن الدوري الانجليزي الممتاز في 22 نيسان/أبريل الماضي، وهو سافر الى ميونيخ للكشف عن مدى اصابته على يد طبيب المنتخب هانز فيليم فولفهارت الذي يشرف عليه منذ عشرة أعوام، وقد وجد الاخير بحسب الاتحاد أن وضع صانع الالعاب الفذ يستوجب عملية جراحية عاجلة.

ورد بالاك (30 عاما) على انتقادات الصحافة الانجليزية التي ذكرت ان اللاعب خضع للجراحة من أجل مراعاة مصلحة المنتخب الالماني الذي تنتظره مباريات في التصفيات المؤهلة الى كاس الامم الاوروبية عام 2008، مفضلا منتخب بلاده على ناديه الانجليزي: "انه الغباء المطلق، ليس هناك لاعب في العالم يخاطر بتجاهل متعة اللعب في الدور نصف النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا وحتى النهائي، إضافة الى نهائي مسابقة الكأس من أجل توفير جهوده لمواجهة سان مارينو دوليا".

واضاف: "اؤكد انني لم اخضع لجراحة بهدف المتعة، بل كنت أفضل أن أكون متواجدا مع زملائي لمواجهة ليفربول، وأمل أن نبلغ المباراة النهائية وأكون على الموعد هناك". 

التعليق