ريال مدريد يتمنى انتزاع الصدارة وبرشلونة يسعى للحفاظ عليها

تم نشره في السبت 14 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • ريال مدريد يتمنى انتزاع الصدارة وبرشلونة يسعى للحفاظ عليها

الليغا

 

مدن اسبانية - ما بين أحزان الاخفاق في دوري أبطال أوروبا بخروج فالنسيا آخر ممثلي الكرة الاسبانية في البطولة وأفراح تأهل الثلاثي اسبانيول وأوساسونا واشبيلية إلى الدور قبل النهائي في كأس الاتحاد الاوروبي تنطلق اليوم السبت منافسات المرحلة الثلاثين من مسابقة الدوري الاسباني لكرة القدم.

ويعتزم ريال مدريد انتزاع صدارة الدوري الاسباني لمدة 24 ساعة على الأقل عندما يحل الفريق ضيفا على ريسينغ سانتاندر اليوم السبت في افتتاح المرحلة.

وعلى الرغم من المشاكل العديدة التي تحاصر ريال مدريد داخل وخارج الملعب ورغم أن رصيد الفريق حاليا يقل بخمس نقاط كاملة عما كان عليه في نفس هذه المرحلة من المسابقة في الموسم الماضي يستطيع ريال مدريد الوثب على قمة الدوري الاسباني إذا حقق الفوز على سانتاندر، ويحتل ريال مدريد المركز الثالث في المسابقة برصيد 54 نقطة بفارق نقطتين فقط خلف برشلونة حامل اللقب ومتصدر المسابقة وبفارق نقطة واحدة فقط خلف اشبيلية.

وقال لاعب وسط ريال مدريد غوتي: "اذا اردنا احراز اللقب هذا الموسم فعلينا الفوز على راسينغ سانتاندر السبت، قبل 4 او 5 اسابيع لم تكن لدينا امال للمنافسة على اللقب، لكن اليوم عدنا بقوة ونأمل في مواصلة عروضنا الجيدة من أجل احراز اللقب".

وإذا حقق ريال مدريد الفوز في مباراة اليوم فإنه يستطيع الاستحواذ على القمة مؤقتا لحين انتهاء مباراتي برشلونة مع ضيفه ريال مايوركا واشبيلية مع مضيفه فالنسيا يوم غد الاحد، ولكن لقاء سانتاندر لن يكون نزهة لفريق ريال مدريد خاصة وأن سانتاندر يمر حاليا بمرحلة تميز في مستواه ويحتل المركز الثامن في جدول الدوري وما زال حلم التأهل لكأس الاتحاد الاوروبي يراود الفريق ولذلك يسعى إلى احتلال المركز الذي يؤهله لذلك، وينتظر أن يزعج الثنائي الهجومي لسانتاندر بدرو مونيتيس ونيكولا زيغيتش دفاع ريال مدريد، وقال زيغيتش: "لا أبالي بالفعل بمن سيكون رقيبا علي لان جميع مدافعي ريال مدريد رائعون. سأحاول الهروب منهم وأسجل بنفسي أو أصنع الاهداف لزملائي".

ويحتفظ زيغيتش بهدوئه ويلتزم الصمت فيما يتعلق بالعروض التي تلقاها من أندية أخرى كبيرة مثل يوفنتوس للانتقال إليها في الموسم المقبل.

وتحوم الشكوك حول مشاركة كل من روبرتو كارلوس وراؤول برافو وميغيل توريس والانجليزي ديفيد بيكام وميشيل سالغادو وراؤول غونزاليز ضمن صفوف ريال مدريد في هذه المباراة بسبب الاصابات التي يعانون منها، ويملك ريال مدريد سجلا من النتائج خارج ملعبه في الموسم الحالي أفضل منه على ملعبه حيث حقق الفوز في تسع مباريات خارج ملعبه من بين 16 فوزا حققها في الموسم الحالي كما أنه أفضل سجل للفوز خارج ملعب الفريق بين جميع فرق المسابقة هذا الموسم.

أما المباراة الثانية التي تقام اليوم السبت فتشهد محاولة من ريال سوسيداد لتحقيق الفوز على مضيفه ريال بيتيس وهي مهمة غاية في الصعوبة لسوسييداد الذي يحتل المركز قبل الاخير في المسابقة برصيد 21 نقطة وبفارق الاهداف فقط أمام جيمناستيك تاراخونا ولم يعد أمامه سوى الفوز في مبارياته الباقية ليضمن البقاء في المسابقة وعدم الهبوط لدوري الدرجة الثانية.

أما فريق برشلونة حامل اللقب فيواجه اختبارا أسهل من اختبار منافسه ريال مدريد حيث يستضيف غدا فريق ريال مايوركا الذي يخوض المباراة بأعصاب هادئة بعد ابتعاده نسبيا عن خطر منطقة الهبوط لدوري الدرجة الثانية، ويعود الكاميروني صامويل إيتو لقيادة هجوم برشلونة في المباراة بعد أن غاب عن المباراة التي خسرها برشلونة أمام ريال سرقسطة يوم السبت الماضي بسبب إصابته في وتر أخيل.

أما أبرز المواجهات يوم غد فستكون بين فالنسيا واشبيلية حيث يسعى الأول إلى التخلص من آثار خيبة الامل التي مني بها الفريق بالخروج من دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا ومحاولة استعادة المركز الرابع في مسابقة الدوري الاسباني.

ويحتل فالنسيا حاليا المركز الخامس في الدوري برصيد 50 نقطة وبفارق الاهداف فقط خلف سرقسطة الذي يحل ضيفا على جيمناستيك تاراغونا متذيل جدول المسابقة، وقال ديفيد ألبيلدا قائد فريق فالنسيا: "يجب أن نزيل من تفكيرنا مباراة يوم الثلاثاء الماضي (التي خسرها الفريق أمام تشلسي الانجليزي 1-2) وأن نركز في الدوري الاسباني لنعود إلى المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وقد يبدو الارهاق على اشبيلية في هذه الجولة بعد المباراة الصعبة التي خاضها أمام توتنهام مساء أول من أمس الخميس وتعادل فيها 2-2 ليتأهل إلى الدور قبل النهائي في كأس الاتحاد الاوروبي بالتغلب على توتنهام 4-3 في مجموع مباراتي الذهاب والاياب.

وبالاضافة إلى ذلك قد يفتقد اشبيلية في هذه المباراة حارس مرماه أندرياس بالوب الذي ظل حارسا لمرمى فالنسيا ثماني سنوات وذلك لعدم اكتمال استعداده البدني لخوض اللقاء.

ويلتقي سلتا فيغو مع ديبورتيفو لاكورونيا يوم غد أيضا في أول مواجهة لسلتا تحت قيادة مديره الفني البلغاري الجديد خريستو ستويشكوف الذي تولى المسؤولية الاربعاء الماضي.

وفي باقي مباريات المرحلة بعد غد يلتقي أتلتيكو مدريد مع ليفانتي وخيتافي مع فياريال وأوساسونا مع ريكرياتيفو هويلفا وأتليتك بلباو مع اسبانيول.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »روووووووووما (ABU BASSAM)

    السبت 14 نيسان / أبريل 2007.
    احلى مانشيستر واحلى تحيه لتوتي
  • »البرشا (ABU BASSAM)

    السبت 14 نيسان / أبريل 2007.
    ريال مدريد ولكن (رونالدينهو )