كتاب يتناول حقوق المراة ومشاركتها السياسية في الأردن

تم نشره في الخميس 12 نيسان / أبريل 2007. 10:00 صباحاً
  • كتاب يتناول حقوق المراة ومشاركتها السياسية في الأردن

 

عمّان-الغد- صدر اخيرا للباحث وصفي حتاملة كتابا باللغة الإنجليزية بعنوان "حقوق الإنسان، حقوق المرأة ومشاركتها السياسية في الأردن".

تناول الكتاب الذي جاء في (120)  صفحة مراجعة لحقوق الإنسان بشكل عام في الفصل الأول منه، ودراسة في حقوق المرأة في القانون الدولي.

كما تناول الباحث في الفصل الثاني الحماية الدولية ودور الأمم المتحدة في هذه الحماية وأهمية الاتفاقيات والقوانين التي وضعت لتفعيل هذه الحقوق بالإضافة إلى الإعلانات والاتفاقيات التي تناهض التمييز ضد المرأة (سيداو) وما تلا ذلك من لجنان لمتابعة هذه قضايا التمييز ضد المرأة.

وتعرض الباحث في دراسته إلى واقع حقوق المرأة وحرياتها، وما تواجهه من عنف في حياتها اليومية، الأمر الذي يتعارض مع حرياتها وحقوقها ويقود إلى معاناة ومشاكل اجتماعية كبيرة.

وختم الفصل الثاني بلمحة عامة حول المرأة ومشاركتها في الحياة السياسية، فقد أشارت الدراسات إلى أن مشاركة المرأة في حقل السياسة لا تتجاوز (15%)، واستعرض من خلال هذا الباب العديد من الأبحاث التي أجريت حول الموضوع مثل دراسة غرين وإلدر (2001) وكاثلين (1994) و كوفمان وباتريك (1999) ونوراندر (1997).

وتناول الفصل الثالث من الكتاب حقوق المرأة في الأردن، بدءا من حقوق الإنسان عموما، وتوقيع الأردن على ست عشرة اتفاقية دولية وإعلان لحقوق الإنسان.

وبين الباحث حقوق الإنسان في الإسلام وحقوق المرأة في العالم العربي.

وتناول حتاملة بالتفصيل وضع المرأة في الأردن من حيث العمل الذي تبلغ نسبة مشاركة المرأة فيه (16%) في العام 1994 وتعليم المرأة، إذ انخفضت نسبة الأمية من (53.2%) في العام 1972 إلى (14%) في العام 1996.

وعن المرأة  والصحة وضع الكتاب العديد من الإحصائيات التي تبين انخفاض الوفيات بين المواليد وانخفاض معدلات الولادة إلى( 5.2 ) بين النساء في العام 1997 بينما كان (7 ) في العام 1976.

ومن الأمور التي تطرق لها الباحث قضايا العنف ضد المرأة وقتل الشرف وحضور المرأة في البرلمان والمجالس المحلية والحكومة.

وفي الفصل الأخير تحدث الباحث عن اللجنة الوطنية الأردنية للمرأة مستعرضا تاريخها ودورها في التطور السياسي للمرأة. وتطبيق القوانين المؤقتة وحملة الأردن أولا والاهتمام بقضايا المرأة وغيرها من الأمور التي راجعها الحتاملة بطريقة علمية موردا الإحصائيات والحقائق والقوانين ذات الصلة.

التعليق