اتحاد الرمثا يستضيف اليرموك والعربي يتطلع لموقعة الجزيرة

تم نشره في الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • اتحاد الرمثا يستضيف اليرموك والعربي يتطلع لموقعة الجزيرة

في اطار منافسات الاسبوع السادس عشر لدوري الكرة الممتاز

 

صلاح غنام وعاطف البزور

  عمان- تقام عند الساعة السادسة من مساء اليوم مباراتان ضمن الاسبوع السادس عشر من بطولة دوري الكرة الممتاز، وقد تعطي نتيجتا مباراتي اليوم مؤشرات اكثر قوة على تحديد الفريق الذي سيرافق اتحاد الرمثا الى الدرجة الاولى في حال تأكد رسميا هبوط الأخير، وربما يستمر الغموض الى جولات قادمة.

ففي ستاد الحسن يحل اليرموك (ثامن الدوري برصيد 11 نقطة) ضيفا على اتحاد الرمثا (المركز العاشر برصيد ثلاث نقاط)، في حين يستضيف الجزيرة (السادس برصيد 19 نقطة) نظيره العربي (السابع برصيد 14 نقطة)، ويقام اللقاء في ستاد الملك عبدالله الثاني.

بطاقة المباراة

الفريقان: الجزيرة * العربي

الملعب: ستاد الملك عبدالله الثاني

التوقيت: الساعة السادسة مساء

الرصيد النقطي: الجزيرة "19" العربي "14"

نتيجة لقاء الذهاب: التعادل 1/1

حسابات مختلفة

  ينظر كل فريق الى لقاء اليوم بحسابات مختلفة، فالجزيرة يتطلع الى الفوز للتقدم خطوة على سلم الترتيب ليعزز حظوظه بالحصول على مركز جيد، في حين يريد العربي تأكيد بقائه في الدوري الممتاز والابتعاد نهائيا عن حسابات الهبوط والتفرغ للتقدم على سلم الترتيب.

الجزيرة ورغم خسارته امام الفيصلي في الاسبوع الماضي الا انه كان قريبا من التعادل وعانى من غياب عدد من نجومه، ليلقي ذلك بظلاله على اداء الفريق ولكنه اليوم يستعيد جهود احمد هايل منذ البداية، مما سيشكل اضافة هجومية للفريق الى جانب فهد العتال، وان كان وسط الفريق سيفتقد جهود اميز لاعبيه اشرف شتات، فان البديل سيكون جاهزا بتواجد احمد ابو عالية ومعه فريد الشناينة وهاني المصري ومراد مقابلة، وهذا الرباعي يمتلك القدرة على ادارة دفة المباراة وفرض ايقاعهم على مجريات اللعب وتمويل الثنائي احمد هايل وفهد العتال في المقدمة لاصابة مرمى خالد الهزايمة حارس مرمى العربي، الذي سيقع تحت ضغط هجمات الجزيرة مما يتطلب صحوة من انس ارشيدات وطارق صلاح وعمار ابو عليقة لمراقبة مهاجمي الجزيرة.

والجزيرة لم يظهر امام الفيصلي كما كان متوقعا منه وهو اليوم يسعى الى استعادة نغمة الانتصارات التي حققها مؤخرا وتحديدا مع بداية مرحلة الاياب.

 الى ذلك يريد العربي تأكيد بقائه في الدوري الممتاز رسميا والابتعاد تماما عن شبح الهبوط، ومن هنا فانه سيبحث عن التعادل على اقل تقدير وهي ذات نتيجة الذهاب، والفريق يعول كثيرا على حيوية نجومه وقدرتهم على تسريع اللعب اثناء الهجمات المرتدة السريعة، وستكون مهمة ماهر الجدع ويوسف الشبول واحمد صبح وانس بني ياسين مزدوجة في الجانبين الدفاعي والهجومي، خاصة وان الصراع على منطقة المناورة سيقود الى امتلاك المباراة، ويلعب في المقدمة محمد توهان ومحمد البكار وسيقعان تحت حراسة سامر الكيالي ونضال الجنيدي، وسيتجاوز العربي في لقاء اليوم مشكلة غياب نجومه في منتخبي الشباب والاولمبي مما يشكل اضافة للفريق، وربما غياب الشد العصبي الى حد ما عن المباراة سيجعلنا نشاهد اداء هجوميا مفتوحا منذ البداية من الفريقين.

التشكيلتان المتوقعتان

الجزيرة: حماد الاسمر، سامر كيالي، نضال الجندي، محمود عواقلة، علاء مطالقة، مراد مقابلة، احمد ابو عالية، فريد الشناينة، هاني المصري، احمد هايل، فهد العتال.

العربي: خالد الهزايمة، احمد صبح، انس ارشيدات، عمار ابو عليقة، طارق صلاح، انس بني ياسين، ماهر الجدع، يوسف الشبول، محمد البكار، محمد توهان، فاروق العزام.            

بطاقة المباراة

الفريقان: اليرموك * اتحاد الرمثا

المكان: ستاد الحسن

الزمان: الساعة السادسة مساء

الرصيد النقطي: اليرموك 11 نقطة واتحاد الرمثا 3 نقاط

نتيجة مباراة الذهاب: فوز اليرموك 3/1

الضغط على مفردات الفوز

  يتطلع فريق يرموك عمان الى الضغط على مفردات الفوز، كونه سيؤدي الى اعطاء شحنة اضافية من الامان والراحة للابتعاد عن دوامة الهبوط وتركيز الاهتمام للتقدم الى مركز متوسط على لائحة الترتيب.

في المقابل كان التعادل الاخير لاتحاد الرمثا امام العربي بمثابة اعلانا شبه رسمي لهبوط الفريق وعودته الى الدرجة الاولى، لكن هذا لا يعني التفريط بنتيجة المباراة بل سيكون هناك حافزا عند اللاعبين لترك بصمات ايجابية قبل وداعهم للدوري الممتاز.

فنيا تبدو كفة الفريقين متساوية الى حد ما مع افضلية لفريق اليرموك الذي يمتاز بفاعلية خط وسطه بقيادة نجمه نائل الدحلة الى جانب عمار الزريقي واحمد عبدالجبار وقدرة مالك البرغوثي ومحمد حميدي على انهاء الهجمات بشكل طيب الى جانب تحركات محمد الخطيب ورامي جابر من الاطراف وهما اوراق هجومية رابحة نتيجة لسرعة انطلاقاتهما ودقة كراتهما العرضية المرسلة داخل منطقة الجزاء.

بالمقابل فان فريق اتحاد الرمثا يمتلك عناصر طيبة ومؤهلة ولكن يغلب على اداء لاعبيه التسرع والاستعجال واحيانا يكون اداؤهم مهزوزا وهو السبب الذي يقف وراء خسائر الفريق لمعظم مبارياته، ويعول الفريق على خبرة مهاجميه عبدالله الشياب ومحمد التوايهة وقدرة صدام الشهابات واشرف الخب وبلال الحفناوي على توفير الخيارات المناسبة بإسناد فعال من الشناينة والرحايلة، وقد تشفع للاتحاد خيرة نجومه الشناينة والتوايهة والشياب واللحام في تجيير حساب الثلاث نقاط وتحقيق فوزه الاول في الدوري لكن ذلك يتوقف على قدرة خطه الخلفي في اغلاق المنافذ جيدا امام مرمى الحارس حسين المناع واستغلال مهاجميه للفرص المتاحة وترجمتها في شباك الحارس اسامة يوسف.

التشكيلتان المتوقعتان

اليرموك: اسامة يوسف، ماهر اسماعيل، محمد ابوحلاوة، اسماعيل الخطيب، رامي جابر، محمد الخطيب، عمار الزريقي "رأفت حماد"، نائل الدحلة، احمد عبدالجبار، محمد عبدالرؤوف، مالك البرغوثي، محمد حميدي "ثابت عبيدات".

اتحاد الرمثا: حسين المناع، بلال اللحام، عبدالله عواقلة "علاء الدرايسة"، محمد السنجلاوي، اشرف الخب، حسين الشناينة "جمال الرشدان"، عبدالله الشياب، بلال الحفناوي، صدام شهابات، حسام الزيود "ابراهيم النوايسة"، محمد التوايهة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »هبوط الرمثا واتحاد الرمثا (LAILA KLOUNNTI)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    اتوقع بشكل كبير هبوط كل من الرمثا واتحاد الرمثا.ومبروك لليرموك البقاء في الممتاز.
  • »الفوز للجزيره (سيدرا)

    الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2007.
    أتوقع فوز الجزيرة على اليرموك بهدفين مقابل لا شي وذلك لوجود عناصر ممتازة في فريق الجزيره