تراجع عدد حالات الطلاق في الصين إلى النصف بعد اكتشاف "خطأ" إحصائي

تم نشره في السبت 27 كانون الثاني / يناير 2007. 10:00 صباحاً

 

بكين- أفادت وسائل الاعلام الرسمية في الصين أمس الجمعة بأن هيئة الاحصاء الصينية أقرت بارتكاب خطأ في إحصاء عدد حالات الطلاق في البلاد خلال الفترة الماضية.

وذكرت صحيفة تشاينا ديلي اليومية أنه من المرجح أن يتراجع المعدل الرسمي لحالات الطلاق العام الماضي من 76ر2 لكل ألف شخص إلى 3ر1 لكل ألف شخص.

وكان المكتب الوطني للاحصاء قد توصل إلى نتيجة خاطئة بعد أن أحصى عدد المطلقين أنفسهم بدلا من عدد حالات الطلاق، بحيث ظهرت معدلات الطلاق في الصين بنفس المستويات المرتفعة الموجودة في بعض الدول الغربية. وستستند نتيجة الاحصاء الجديدة على عدد حالات الطلاق.

وظل زو أنكي وهو باحث في أكاديمية شنغهاي للعلوم الاجتماعية "يخوض معركة بمفرده لتصحيح هذا الخطأ". ويقول أنكي "لقد توصلت كثير من الابحاث إلى نتائج خاطئة استنادا إلى هذه الاحصاءات غير الصحيحة".

التعليق