الامم المتحدة ترفع حظرا على صادرات الكافيار من بحر قزوين

تم نشره في الخميس 4 كانون الثاني / يناير 2007. 10:00 صباحاً

 

جنيف - رفعت الامم المتحدة أول من أمس حظرا استمر عاما على صادرات معظم انواع الكافيار من بحر قزوين وهو المصدر الرئيسي لهذا الطعام المترف رغم ان المخزون يواصل التراجع.

وفرض حظر على صادرات الكافيار التي يمكن ان تصل مبيعاتها الى 9500 كيلوجرام في عام 2006 لان الدول الرئيسية المنتجة وهي أذربيجان وايران وقازاخستان وروسيا وتركمانستان فشلت في الوفاء بمتطلبات مثل تقديم مستويات المخزون.

وقالت معاهدة الامم المتحدة بشأن التجارة الدولية في الانواع المعرضة للانقراض انها سمحت ببيع نحو 96 طنا من الكافيار في عام 2007 وهو ما يقل بنسبة 15 في المئة عن الحصص التي سلمت في عام 2005 .

وجاء في المعاهدة أن الدول الخمس المنتجة وافقت فيما بينها على خفض حصص الصيد مجتمعة من سمك الحفش الذي يستخرج منع الكافيار بنسبة 20 في المئة عن مستويات عام 2005 فيما تشهد بعض الانواع انخفاضا بنسبة تزيد على 30 في المئة.

ويضع مسؤولو هذه الصناعة حجم التجارة غير المشروعة عند نحو 100 طن سنويا وهو ما يعادل تقريبا حجم السوق المشروعة. ويرى خبراء البيئة أن مخزونات الكافيار انخفضت بأكثر من 90 في المئة في اوائل التسعينات بسبب الافراط في الصيد. لكن معاهدة الامم المتحدة بشأن التجارة الدولية في الانواع المعرضة للانقراض نظمت هذه التجارة منذ عام 2001 . ويأتي نحو 90 في المئة من الكافيار في انحاء العالم من بحر قزوين.

التعليق