جدل حول تكريم يسرا

تم نشره في الجمعة 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 القاهرة- رفض الفنان عزت أبو عوف، النقد الموجه لاختيار الفنانة يسرا على لائحة المكرمين في الدّورة الثلاثين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الذي سينطلق نهاية الشهر الجاري. النقد لم يكن بسبب اختيار يسرا تحديداً ولكن بسبب تواجدها ضمن أعضاء اللجنة العليا للمهرجان المسؤولة عن متابعة تفاصيل الدورة.

وقال أبو عوف إن النقد يكون في محله إذا كان تكريم يسرا جاء بسبب عضويتها للجنة، لا اعتماداً على مشوارها السينمائي، وأضاف أن تواجد يسرا في اللجنة هو بحد ذاته أمر يستدعي التكريم كونها نجمة كبيرة وفرت من وقتها كي تشارك في دعم مهرجان مصر الأول .

وكان المهرجان قد اختار يسرا مع الممثل الكبير محمود عبدالعزيز والموسيقار عمر خيرت والمصور السينمائي سعيد شيمي للتكريم في دورة هذا العام.

وتعد الفنانة يسرا من أبرز ممثلات السينما في العقود الثلاثة الأخيرة، وبعدما كان لها دور بارز في أفلام الثمانينيات والتسعينيات، بات ظهورها السينمائي متقطعا في السنوات الأخيرة لكنها عادت بقوة العام 2006 وقدمت عدة أفلام متتالية بدأت بـ"دم الغزال" مع نور الشريف ومنى زكي، و"كلام في الحب "مع حنان ترك وهشام سليم، ثم "عمارة يعقوبيان " مع عادل إمام، وأخيراً يعرض لها قريباً فيلم " ما تيجي نرقص " مع هالة صدقي وتامر هجرس والمخرجة إيناس الدغيدي .

التعليق